https://al3omk.com/394960.html

المصلي: المعرض الوطني للمعادن يجمع بين التقليدي والعصري نُظم بفاس

أبرزت كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي جميلة المصلي، أهمية تشجيع على المعارض الموضوعاتية المتخصصة، “لأنها تسلط الضوء على فن خاص من فنون الصناعة التقليدية”، وفق تعبيرها.

وأوضحت المصلي في كلمة لها يوم الجمعة المنصرم بفاس، خلال افتتاح الدورة الأولى للمعرض الوطني للمعادن، أن هذه التظاهرة “تثمن قطاعا إنتاجيا بالغ الأهمية والجاذبية جمع بين البعد التراثي التقليدي القديم، خاصة في مجال المجوهرات والحلي، وبين الانفتاح على الجديد، خاصة في جانب الديكور”.

ونوهت كاتبة الدولة بهذا التوجه، مشددة على أن الصناعة التقليدية تؤلف بين بعد هوياتي ثقافي ينبغي المحافظة عليه، وبعد آخر يتعلق بالانفتاح على بعض الاحتياجات العصرية بمواد تقليدية يدوية، معربة عن الفخر بكون المغرب من الدول التي استطاعت أن تحافظ على منتجاتها التقليدية، حسب قولها.

واعتبرت أن تنظيم مثل هذه المعارض “يندرج في سياق سياسة تثمين منتوجات الصناعة التقليدية، التي تستهدف البحث عن الأسواق وجعل هذا المنتوج يلقى مكانته الاقتصادية اللائقة، وهذا يتأتى جزء منه كما أشارت السيدة المصلي، بعرض المنتوج بخلفيته التقليدية وأبعاده الحضارية”.

وأشارت في هذا الصدد إلى أنه تمت تغطية ثلاث حرف أخرى في إطار برنامج المحافظة على حرف الصناعة التقليدية برسم 2018، ويتعلق الأمر بحرف صناعة “الرابوز” بفاس، و”البلوزة” بوجدة، والخزف القروي بالرشيدية .

من جهة أخرى، اعتبرت المصلي أن المعرض الوطني للمعادن، يعد مناسبة لتأهيل العنصر البشري وتبادل الخبرات والتجارب بين الصناع التقليديين، داعية المهنيين الى المزيد من الابداع والابتكار وتبادل الخبرات من أجل تطوير القطاع والنهوض به، على حد قولها.

ويشارك في هذا المعرض الذي يقام على مساحة إجمالية تقدر بـ4000 متر مربع، أكثر من 120 عارضة وعارض يمثلون الحرفيين والصناع التقليديين والمقاولات الحرفية الصغرى والمتوسطة والتعاونيات المهنية التي تشتغل بقطاع المعادن.

كما يشارك في المعرض فاعلين متخصصين في العتاد التقني بهذا القطاع، كما يستضيف المعرض شخصيات وازنة على الصعيدين المحلي والوطني مهتمة بهذا القطاع وامتداداته.

ويضم المعرض الذي تتواصل فعالياته إلى غاية 10 مارس الجاري، فضاءات خاصة بالتحف ومنتجات خريجي معاهد التكوين وجناح تجاري للبيع وآخر للتصاميم وعروض على المشاغل وجناح للعتاد التقني وفضاء للإعلام والصحافة وفضاء للأطفال.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك