https://al3omk.com/397720.html

الأسباب التي “أرغمت” رونار على توسيع مشاركة المحليين بالمنتخب استعدادا لمواجهة مالاوي والأرجنتين

ضمت اللائحة التي أعلن عنها الناخب الوطني هيرفي رونار، 6 لاعبين للمشاركة في التربص الإعدادي الذي يسبق مباراة المنتخب المغربي أمام منتخب مالاوي لحساب الجولة السادسة من التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا 2019، والمنتخب الأرجنتيني في مباراة ودية نهاية شهر مارس الجاري بالملعب الكبير لمدينة طنجة.

وتوجد بلائحة المنتخب الوطني كل من بدر بانون، وعبد الإله الحافيظي، وزكرياء حدراف من فريق الرجاء، ومن نادي الوداد كل من محمد رضى التكناوتي وإسماعيل أحداد، بالإضافة إلى لاعب نادي حسنية أكادير عبد الكريم باعدي.

مشاركة قوية إفريقيا

ووقع اختيار الناخب الوطني على أسماء تنشط في البطولة الوطنية بالإضافة إلى لعبها على المستوى القاري، باستثناء نهضة بركان، حيث يشارك نهضة بركان والرجاء البيضاوي وحسنية أكادير في كأس الكونفيدرالية الإفريقية لكرة القدم، بينما يشارك نادي الوداد البيضاوي ضمن منافسات عصبة الأبطال الإفريقية.

وكانت نهضة بركان قد حسمت التأهل لدور ربع نهائي كأس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، فيما الرجاء حامل اللقب كان قد بصم على مشاركة قوية مكنته من إحراز اللقب القاري، بالإضافة إلى وصول نادي حسنية أكادير لدور مجموعات المنافسة، وكذا بلوغ الوداد مجموعات عصبة الأبطال الإفريقية.

تصنيف الدوري المغربي

صُنفت البطولة الوطنية لكرة القدم الأول إفريقيا وعربيا ضمن تصنيف الاتحاد الدولي للتأريخ والإحصاء، متفوقة بذلك على المنتخبين المصري والتونسي اللذان كان يصنفان ضمن أفضل الدوريات الإفريقية في المواسم السابقة.

البطولة الوطنية جاءت في المركز الأول إفريقيا و27 عالميا، متفوقة على الدوري التونسي المحتل للمركز 30 عالميا، والدوري المصري في المركز 33 في ترتيب دوريات العالم.

هجرة اللاعبين نحو الخليج

أربكت الهجرة المعكوسة التي أصبح يقوم بها المحترفين المغاربة من دوريات أوروبا إلى دوريات الخليج حسابات الناخب الوطني هيرفي رونار، برحيل المهدي بنعطية للدحيل القطري، ونور الدين أمرابط إلى نادي النصر السعودي، بالإضافة إلى تواجد مبارك بوصوفة بنادي الشباب السعودي، ومروان داكوسطا وكريم الأحمدي بنادي الاتحاد السعودي، وخالد بوطيب بالزمالك المصري.

وبات الناخب الوطني مطالبا بالبحث عن التركيبة البشرية التي بإمكانها الذهاب بعيدا في كأس أمم إفريقيا سنة 2019، وهو ما يفرض عليه تجريب أكبر عدد من اللاعبين قبل الاستقرار على التتشكيلة الرسمية.

إشادة رونار بالبطولة

وكان هيرفي رونار، قد قال في وقت سابق لوسائل الإعلام، إنه سعيد بالتواجد رفقة المنتخب المغربي في هذه الفترة التي يمر منها، مضيفا أن الكرة المغربية تمر بفترة صحوة سواء على مستوى المنتخب أو الفرق الوطنية، وأنه مسرور أن يشاهد الوداد البيضاوي بطلا لدوري أبطال إفريقيا، كما أبدى إعجابه بالعرض القوي الذي قدمه الرجاء بكأس الاتحاد الإفريقي.

يشار إلى أن الناخب الوطني أعلن يوم أمس عن التشكيلة الرسمية للأسود والتي تضم 33 لاعبا، حيث ستدخل في التربص الإعدادي المرتقب والذي تتبعه مباراة مالاوي برسم الجولة السادسة من التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا 2019، والمباراة الودية التي ستجمعه بمنتخب الأرجنتين نهاية شهر مارس.

تعليقات الزوّار (0)