مغنية تكسر صمت المطلقات “يراني الرجال سريرا أو كوب رغبة يريدون منه ملعقة”
https://al3omk.com/402374.html

مغنية تكسر صمت المطلقات “يراني الرجال سريرا أو كوب رغبة يريدون منه ملعقة” عالجت معاناة المطلقات في أغنية جديدة

“حكم علي بالوحدة و الجريمة مطلقة حيك الناس لي من ألسنتهم مشنقة” هكذا وصفت الفنانة اللبنانية كارول سماحة معاناة المطلقات في العالم العربي، وعالجت نظرة الاحتقار والدونية التي تلاحقهن في مجتمعهن الذكوري في أغنية صورت لها فيديو كليب يعالج مأساة حياة النساء المطلقات.

وحاكت الفنانة اللبنانية النساء المعنفات اللواتي لم يتقبلن واقعهن المر وطالبن بحريتهم هروبا من الظلم والمهانة، لكنهن سقطن في متاهة النظرة الدونية لمجتمع يختصر المرأة المطلقة في الشهوات الجنسية، قائلة:  “صار لقبي المطلقة ممنوعة أن أعشقَ للاستعمال السريري فقط مع شهادة خبرة مصدقة امرأة مستعملة زورق بأشرعة ممزقة”

وأثارت الفنانة اللبنانية جدا واسعا بعدما أطلقت تغريدة “أنا المطلقة” على مواقع التوصل الاجتماعي، فضن الكثير أنها انفصلت عن زوجها رجل الأعمال المصري، لتكشف ليلة أمس عن أغنيتها التي دافعت من خلالها على فئة واسعة من النساء.

واستطردت المغنية في سرد معاناة نساء جيلها من الاستغلال الجنسي قائلة: “يراني الرجال سريرا أو كوب رغبة يريدون منه ملعقة كأنني محطة انتظار يزورها الجميع لكن لا أحد فيها يبقى”.

وصرخت الفنانة بصوت عال في وجه المجتمع قائلة “نعم أنا المطلقة أنا الحرة التي أبت أن تحكمها ورقة لا زلت صالحة للحب فالروح عذراء يا حمقى” لتكون أول مغنية عربية تعالج قضية المطلقات والنظرة الدونية التي تلاحقهن بعد اتخاذهن لقرار الانفصال هروبا من الظلم.

يذكر أن عددا من النساء في العالم العربي يواجهن صعوبات كثيرة بعد اتخاذهن قرار الانفصال عن الزوج، فيدخلن في دهاليز نظرة التأنيب والاحتقار وأحيانا الدونية وتأنيب المجتمع.