https://al3omk.com/418341.html

عريضة تضامنية مع كاتب عام وزارة الاقتصاد ضد لوبي المصحات الخاصة على موقع "آفاز" العالمي

بعد الهجوم الذي تعرض له الكاتب العام لوزارة الاقتصاد والمالية زهير الشورفي من طرف المصحات الخاصة، والتي ذهبت حد رفع دعوى قضائية عليه بتهمة “التشهير”، بعد تصريحات قال فيها إن المصحات “لا تعلن عن 90 في المائة من مداخيلها للسلطات الضريبية، وتتقلى رشاوي، وترفض التعامل بالشيكات”، أطلقت إحدى النقابات بالمغرب على موقع العرائض العالمي  “أفاز” عريضة تضامنية مع الشورفي.

العريضة، التي وصل عدد الموقعين عليها إلى حدود الساعة 177 شخصا، أطلقتها النقابة الوطنية الديمقراطية للمالية التابعة للاتحاد المغربي للشغل، مشيرا إلى أنها “تعبر عن تضامنها القوي مع الكاتب العام لوزارة الإقتصاد و المالية الذي يتعرض للتهديدات بسبب فضحه لممارسات جل المصحات الخاصة المتعلقة بالتهرب الضريبي وغيرها خلال المناظرة الوطنية للجبايات”.

وكانت تصريحات الكاتب العام لوزارة الاقتصاد والمالية زهير الشورفي، على هامش المناظرة الوطنية الثالثة للجبايات التي انعقدت في الصخيرات ما بين 4 و5 ماي الجاري، قد آثارت ردود فعل متفاوتة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما قررت الجمعية المغربية للمصحات الخاصة رفع دعوى قضائية ضده.

أستاذ القانون الدستوري، عمر الشرقاوي، قال في تدوينة على حسابه، “إن الكاتب العام لوزارة المالية يستحق التنويه وما قاله صحيح ومؤكد، ولوبي المصحات الكل يعلم أنه حول مهنة أبوقراط للسليخ على القرطة”.

الناشط الدحموني أنس، كتب على صفحته، “باراكا من النوار في المصحات الخاصة كلمات من ذهب من السيد زهير الشرفي الكاتب العام لوزارة المالية تفتح عليه أبواب المواجهة مع لوبي قوي جدا، مضيفا “لكنه لامس كبد الحقيقة، سواء غضب اللوبي أو تقبلها بصدر رحب”.

وأضاف الدحموني، “الفساد موجود لدى بعض المصحات، واستغلال الآلام وقهر أسر المرضى بمبالغ دراكونية لا يتم تعويضها في مؤسسات التأمين الصحي الرسمية أو التكميلية ولا يمكن حجبها بالغربال، طبعا، ومثل جميع المهن، لا زال هناك بعض الأمل في الإصلاح مع تواجد أطباء شرفاء ومصحات خاصة مواطنة نزيهة… لكن بؤرة “النوار” تتمدد باستمرار لتصل إلى مستويات غير مسبوقة وغير مقبولة لدى شرائح واسعة من المجتمع”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك