https://al3omk.com/426667.html

جهة مراكش.. ميلاد أول فيدرالية سياحية بالمغرب للترافع عن مشاكل المهنيين تحت لواء الكونفدرالية الوطنية للسياحة

نظمت الكونفدرالية الوطنية للسياحة الأسبوع الماضي بفندق “كنزي منارة بالاص” بمدينة مراكش، لقاءً تواصليا حضرته مختلف الفعاليات المهنية في قطاع السياحة بجهة مراكش آسفي، بهدف تأسيس أول فيدرالية بالمغرب تعنى بمشاكل المهنيين.

وأفادت مصادر “العمق” حضرت اللقاء التواصلي، أنه تم تحديد يوم الجمع التأسيسي في 21 يونيو القادم، وأن الهدف العام من هذا التأسيس هو “تقوية حضورنا كمهنيين سياحيين بمختلف مجالات اشتغالنا على مستوى جهة مراكش آسفي، والعمل على تجاوز الإكراهات التي نعيشها من خلال الترافع عليها”.

وأضاف مصدرنا، أن هذا التأسيس لن يلغي عمل الجمعيات كل على حدة، كما لن يحد من صلاحياتها، بل ستبقى كل جمعية تدافع عن مجال اشتغالها، وأن الفيدرالية ستكون ممثلة لجميع الجمعيات وستعمل على رفع صوت كل المهنيين ومناقشة المشاكل التي يعرفها القطاع جهويا ووطنيا.

هذا وقد حضر اللقاء الإستشاري كل من رئيسي المجلس الجهوي للسياحة لمراكش وأكادير، وممثلي الجامعة الوطنية للفندقة ووزارة السياحة وممثلي جمعيات مهنيي الفندقة والمطعمة والنقل السياحي، وبعض المرشدين السياحين، ووكلاء الأسفار وكراء السيارات، وممثلي دور الضيافة.

كما تم الحديث عن جملة من النقط، منها المتعلقة بالهدف من تأسيس أول فيدرالية جهوية تحت لواء الكونفدرالية الوطنية للسياحة، وطرح النقاش حول القانون الأساسي والداخلي، ومجالات الاشتغال والدعم والتمويل.

وتجد الإشارة إلى أن الكونفدرالية الوطنية للسياحة خرجت من الاتحاد العام لمقاولات المغرب سنة 2007.