لقاء بتنغير يقارب أدوار المؤسسة التشريعية واختصاصات البرلماني

لقاء بتنغير يقارب أدوار المؤسسة التشريعية واختصاصات البرلماني

19 فبراير 2017 - 13:00

شكل موضوع "أدوار المؤسسة التشريعية واختصاصات النائب البرلماني" محور لقاء احتضنه مكتب التواصل البرلماني، للنائب أحمد صدقي عن حزب العدالة والتنمية، أمس السبت، بمدينة تنغير.

وأكد أحمد صدقي، خلال هذا اللقاء، على أهمية المضي في جعل مكتب التواصل البرلماني فضاء للنقاش البناء وتيسير الوصول الى المعلومة ولمعالجة قضايا المجتمع المختلفة وفضاء لإشراك المواطنين وتحفيز دورهم الاقتراحي في المجالات الرقابية والتشريعية وعدم التركيز فقط على الادوار التقليدية للمكتب.

وتناول المشاركون في ذات اللقاء، اختصاصات السلطة التشريعية وأدوار البرلمان ومهام البرلمانيين استنادا على دستور المملكة وعلى الأنظمة الداخلية لمؤسستي البرلمان. وتم التفصيل في كيفية ممارسة المهمة التشريعية وأيضا المهمة الرقابية ومهمة مراقبة السياسات العمومية وأيضا مهام الدبلوماسية البرلمانية وإعطاء نموذج بالتمرين السنوي لقانون المالية وفق مقتضيات القانون التنظيمي 13/130، الذي جاء لتغيير مقاربة معالجة قوانين المالية الى مقاربة النتائج.

وأوضح المشاركون، أن هذا اللقاء كان مناسبة لإزالة اللبس بخصوص مجموعة من القضايا التي يتم تناولها من غير تمحيص وتوضيح أهمية العمل الذي ينجز بالمؤسسة التشريعية حيث تم اعطاء نموذج بعمل اللجن البرلمانية الذي يستغرق ساعات طوال ويقدم فيه مجهود كبير سواء فيما يرتبط بالقضايا الرقابية أو التشريعية.

وأشار النائب البرلماني، أحمد صدقي، أن نشاط مكتب التواصل بتنغير يتم وفق مقاربة جديدة تهدف الى تقريب مشهد العمل البرلماني وتمكين الجميع من التفاعل معه وتمكين المواطنين من المشاركة والمساهمة في القضايا الرقابية والتشريعية وتمكينهم من الوثائق ذات الصلة وتقريب العمل البر لماني منهم.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

كورونا تفتك بأستاذ وحارس عام  بمراكش وتصيب آخرين

الهيئة المغربية لسوق الرساميل

هيئة الرساميل تسجل ارتفاع تمثيلية النساء بمجالس الإدارة والرقابة للشركات المدرجة بالبورصة

تمويل مبادرات الشباب حاملي المشاريع يجر بنشعبون للمساءلة البرلمانية

تابعنا على