توعدوا بمسيرة وطنية.. طلبة الطب يعلنون فصلا جديدا من التصعيد
https://al3omk.com/443179.html

توعدوا بمسيرة وطنية.. طلبة الطب يعلنون فصلا جديدا من التصعيد راسلوا رئاسة الجكومة

شرع طلبة الطب والصيدلة وطب الأسنان، في الدخول في فصل جديد من المواجهة مع وزارتي الصحة والتعليم، بإعلانهم عن تنظيم مسيرة وطنية تزامنا مع الدخول الجامعي القادم، واستمرار مقاطعة الدروس والامتحانات، وطالبوا رئاسة الحكومة بالتدخل “لوضع حد للمعاناة التي يعيشها الطلبة”.

وتوعد طلبة الطب، في بيان أمس الثلاثاء، وزارتي الصحة والتعليم بتنظيم مسيرة وطنية يوم الأحد 1 شتنبر القادم بالرباط، داعين “جميع الغيورين على القطاع للمشاركة بكثافة في هذه المحطة النضالية من آباء وأمهات وأطباء وأساتذة وقوى حية بالمجتمع”.

وشدد طلبة الطب على “استمرار المقاطعة إلى حين تحقيق المطالب”، موضحين أنهم متشبثون “بكافة نقاط الملف المطلبي.. العادلة والمشروعة”، كما جددوا مطالبتهم “لوزارتي التعليم العالي والصحة بوقف الإجراءات التعسفية في حق الطلبة وممثليهم”.

وطالبوا أيضا “وزارة الصحة بالالتزام بمضامين اتفاق 3 نونبر 2015، والبحث عن حلول لتوفير خدمة صحية في المستوى في إطار التوظيف وبعيدا عن الإجبار”.

وعبر بيان طلبة الطب عن استعدادهم “الدائم للحوار الجاد بغية الخروج بحلول تضمن إنقاذ السنة الجامعية ومستقبل الدراسات الطبية وجودتها بالقطاعين العام والخاص”.

وانتقدوا ما وصفوا بـ”التماطل الكبير” في التجاوب مع مطالبهم قائلين إنه “يضع موضع تساؤل إرادة بعض المسؤولين في حل هذا الملف وتغليبهم لاعتبارات لا تدخل في إطار الصالح العام للقطاع والوطن”.

واستنكروا استمرار ما أسموها بـ”مظاهر التضييق داخل الكليات ومنع الطلبة من تسلم وثائقهم الجامعية”، مشيرين إلى أن ذلك يؤدي إلى حرمان عدد الطلبة من تجديد منحهم و”بالتالي إثقال كاهل آبائهم ماديا ومعنويا”، معتبرين أن ذلك يؤشر على توجه الوزارة الوصية نحو “مواجهة واستعداء الطلبة بدل احتضانهم”.