وفاة مصري قهراً بعد سخرية واسعة من صلاته في عيد الأضحى
https://al3omk.com/446660.html

وفاة مصري قهراً بعد سخرية واسعة من صلاته في عيد الأضحى انتشرت صورته على مواقع التواصل الاجتماعي

توفي مواطن مصري قهراً بعد السخرية التي لحقت به على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما انتشرت صورته وهو يصلي يوم عيد الأضحى فوق دراجته الهوائية.

وكان الرجل المسن حسب جريدة الدستور المصرية، قد أصيب بجلطة أدت إلى دخوله للمستشفى بعدما هاجمه العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي وشهروا به لأنه يركب دراجته ويصلي بها، ساخرين من طريقته الخاطئة.

وأعلن الشيخ صالح محمد عبد الحميد، عضو لجنة الفتوى بالأزهر في تدوينة على حسابه على موقع “فيسبوك” وفاة الرجل الذي اشتهر “برجل العجلة”، محملا مسؤولية ما حصل له لكل من نشر أو ساهم في السخرية منه،” إن ما أصاب الرجل في رقبة كل من ساهم في النشر، والتشهير به وبأهله”.

وأكد عضو لجنة الفتوى بالأزهر، أن صلاة الرجل كانت صحيحة، وما حصل من تهكم عليه ما هو إلا دليل على جهل الناس بالدين حيث قال: “للعلم لكل من شير وفضح وأجزم وأفتى بدون علم أو دراية أن صلاة الرجل باطلة وغير مقبولة، هذا جهل واضح بأحكام الشريعة وإفتاء بدون علم أو دراية، لأن صلاة الرجل صحيحة، وجائزة ومقبولة إن شاء الله”.

وأضاف “هذه مسألة يعرفها كل طلاب العلم الشرعي فضلا عن العلماء والمتصدرين للفتوى، وهي الصلاة على الدابة أو حتى الصلاة في النعلين”.

ودعا الشيخ صالح الناس لاستيعاب هذا الدرس والاتعاظ مما حدث للرجل المسن، والكف عن تشويه الآخرين والتشهير بهم، أو لعب دور حراس الفضيلة و”الكمال والعصمة”.