https://al3omk.com/453319.html

قطعت طرقا وخلفت خسائر.. الأمطار تعزل مناطق بالجنوب الشرقي (صور) مصحوبة بالتبروري

شهدت مناطق الجنوب الشرقي للمملكة، أمس الأربعاء، عواصف رعدية، دامت لأزيد من 45 دقيقة، كانت كافية لتُغرق عددا من المراكز الحضرية، وتعزل عشرات المداشر، وتقطع طرقا إقليمية وجهوية ووطنية، وتتسبب في خسائر مادية كبيرة.

وأغرقت سيول الأمطار الشارع الرئيسي للجماعة الحضرية لـ”ترميكت” بورزازات، وشلت حركة السير والجولان لأزيد من ساعة، في حين غمرت مياه الأمطار السوق الأسبوعي للجماعة، وتسبب وادي “تاجدة” في قطع الطريق بين ورزازات وزاكورة لعدة ساعات.

وتسببت الأمطار الغزيرة، أيضا، في قطع الطريق الوطنية رقم 10 الرابطة بين ورزازات وتنغير، في أكثر من موقع، كما شُلت حركة السير بين جماعتي “توندوت” و”سكورة” بسبب فيضان الأودية والشعاب ما تسبب في عزل عدد من المداشر لعدة ساعات.

من جهتها نجت هذه المرة الطريق الوعرة الجهوية 704 الرابطة بين بومالن دادس وامسمرير بإقليم تنغير من مخلفات العواصف الرعدية حيث تم فتح الطريق على مستوى “تيزكين” قرب مضائق دادس إذ لم يدم انقطاعها سوى أقل من ساعة واحدة.

وعرفت جماعة “ملعب” بإقليم الرشيدية، عاصفة رعدية قوية مصحوبة بـ”التبروري”، تسببت في قطع عدد من المسالك الطرقية، مخلفة خسائر كبيرة في القطاع الفلاحي، كما أسفرت عن نفوق عشرات الطيور.

وتسببت الحمولة الزائدة لوادي “أفتيس” في قطع الطريق الوطنية رقم 10 الرابطة بين تنغير والرشيدية، على مستوى منطقة “أفانور”، كما أغرقت مياه الأمطار مركز جماعة قلعة امكونة، بسبب انسداد قنوات صرف مياه الأمطار، وأدى واد امكون إلى عزل عشرات الدواوير بذات الجماعة.

وبإقليم ميدلت، شُلت حركة المرور بين دائرة “أملشيل”، وجماعة “الريش”، حيث أدى فيضان الأودية والشعاب إلى قطع الطريق الجهوية رقم 706 لعدة ساعات، كما تسببت الأمطار في جماعات “إملشيل” في خسائر في المحاصيل الزراعية.