بعد منع صيد السلاحف.. المغرب يتجه لتحديد سقف صيد سمك التونة
https://al3omk.com/453812.html

بعد منع صيد السلاحف.. المغرب يتجه لتحديد سقف صيد سمك التونة بعد استشارة غرف الصيد

بعد قرار منع المغرب صيد الثدييات والسلاحف البحرية في المياه البحرية المغربية لمدة 10 سنوات، تتجه المملكة إلى تحديد السقف أو الهامش المسموح به في صيد سمك التونة الأحمر، وذلك عبر مشروع قرار لوزير الفلاحة والصيد البحري.

ويحدد مشروع قرار وزير الفلاحة والصيد البحري، تتوفر جريدة “العمق” على نسخة منه، 5 في المائة من عدد التون الأحمر المصطاد من 8 إلى 30 كيلوغرام أو من 75 سنتمتر إلى 115 سنتيمتر.

ويأتي مشروع القرار الوزاري قصد تغيير قرار يرجع إلى 31 سنة، وتحديدا إلى تاريخ 3 أكتوبر 1988، يقضي بتحديد الحجم التجاري الأدنى لأصناف الأسماك المصطادة في المياه البحرية المغربية.

وتم عرض مشروع القرار ضمن مشاريع قرارات قصد إبداء الرأي فيها، وذلك بعد استطلاع رأي المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري، وبعد استشارة غرف الصيد البحري.

يذكر أن المغرب منع صيد الثدييات والسلاحف البحرية في المياه البحرية المغربية لمدة 10 سنوات، مستثنيا من مقتضيات المنع خلال تلك الفترة الترخيص للمعهد الوطني للبحث في الصيد البحري.

وأفاد القرار أنه يحدد الترخيص الممنوح للمعهد مدة صلاحتيه والأماكن المرخص فيها بأخذ العينات، ومعدات الصيد التي يمكن استعمالها وكذا كميات الأصناف المرخص بأخذها كعينات، مضيفا أنه يشار إلى مرجع هذا الترخيص في رخصة الصيد التي يستفيد منها المعهد المعني بالأمر.