https://al3omk.com/453828.html

مخرجة مغربية تترأس لجنة تحكيم مهرجان الفيلم القصير المتوسطي بطنجة في دورته السابعة عشر

تترأس المخرجة المغربية ليلى كيلاني، لجنة تحكيم الدورة السابعة عشر لمهرجان الفيلم القصير المتوسطي بطنجة، والتي من المقرر تنظيمها من 30 شتنبر إلى 05 أكتوبر القادم.

وأوضح بلاغ للمركز السينمائي المغربي توصلت جريدة العمق بنسخة منه أن لجنة التحكيم تتكون من ستافرولا جيروناكي، مسؤولة الترويج للأفلام اليونانية القصيرة (اليونان)، وآن بارون، المندوبة العامة للسوق الدولي للفيلم القصير بمهرجان كليرمون فيرون (فرنسا)، وفرات يوسيل، ناقد ومخرج سينمائي (تركيا)، بالإضافة إلى كل من نور الدين بندريس، مدير مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط (المغرب)، ووليد مطر، مخرج (تونس) وسعد هنداوي، مخرج (مصر).

وأردف المصدر ذاته أن اللجنة ستمنح الجوائز التالية : الجائزة الكبرى للمهرجان وجائزة لجنة التحكيم وجائزة أفضل إخراج وجائزة الجمهور، ثم جائزة أفضل سيناريو وجائزة أفضل أداء نسائي وجائزة أفضل أداء رجالي.

ليلى الكيلاني من مواليد الدار البيضاء سنة 1970، تابعت دراستها العليا في الاقتصاد بباريس قبل أن تتخصص في التاريخ.

وبعد تجربة مقتضبة في مجال الصحافة، توجهت إلى الفيلم الوثائقي سنة 2000، من خلال أفلام لافتة من قبيل (طنجة حلم الحراكة وأماكننا الممنوعة)، قبل أن تخرج «على الحافة»، وهو أول أفلامها الخيالية المطولة (إنتاج مشترك بين المغرب وفرنسا وألمانيا).

وتم تتويجها بعدة جوائز لعل أبرزها تلك التي حصلت عليهت خلال الدورة السادسة «السينما تتحرك» بالمهرجان الدولي بسان سيباستيان بإسبانيا.