مصرع شابة مغربية بتركيا طعنا دفاعا عن شقيقتها من بطش زوجها
https://al3omk.com/460876.html

مصرع شابة مغربية بتركيا طعنا دفاعا عن شقيقتها من بطش زوجها الجاني لاذ بالفرار

لقيت شابة مغربية تدعى “رجاء أيت الحاج” مصرعها وتتحدر من إقليم الرشيدية، ليلة أمس السبت، بمدينة “أنطاليا” التركية، بعد أن وجه إليها زوج شقيقتها التركي الجنسية طعنات قاتلة.

وبحسب معطيات توصلت بها جريدة “العمق” من مصادر خاصة، فإن الجريمة وقعت في حدود الساعة التاسعة والنصف من ليلة أمس، حيث كانت رجاء المعروفة بأنشطتها الإعلامية والجمعوية بالجنوب الشرقي المغربي، تحاول حماية شقيقتها “سهام” الحامل، من بطش زوجها الذي كان في حالة هستيرية.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الجاني وهو تركي الجنسية ويدعى “أركان”، قصد منزل زوجته حاملا سكينا للانتقام من زوجته بعد صدور قرار قضائي يقضي باستبعاده من المنزل لمدة شهرين، إثر شكاية كانت تقدمت بها ضده تتهمه فيها بتعنيفها وتهديدها بالقتل.

وبعد أن امتنعت الزوجة عن فتح باب بيت الزوجية، تضيف المصادر ذاتها، قام الجاني والذي يبلغ من العمر 41 سنة، ويعمل حارس أمن خاص، بتسلق شرفة المنزل، محاولا الانتقام منها، وفي ذلك الوقت خرجت الضحية “رجاء” إلى الشارع تصرخ طلبا للنجدة، قبل أن يلحق بها الجاني ويباغثها بطعنات على مستوى العنق والصدر.

وأوضحت مصادر الجريدة، أنه تم نقل الضحية إلى المستشفى غير أن الطاقم الطبي لم يتمكن من إنقاذها إذ أصيبت بجروح قاتلة، في حين لاذ الجاني بالفرار ولا تزال الشرطة التركية تتعقب أثره للقبض عليه.