محلل: تصدر المغرب التطواني للبطولة لا يعني أننا أمام "بطل الغفلة"

03 ديسمبر 2019 - 08:00

قال المحلل الرياضي محسن الشركي، إن احتلال فريق المغرب التطواني للصدارة مؤقتا في ظل تعثر برمجة لقاءات الأندية الطليعية التقليدية في البطولة التي لم تأخذ إيقاعها الطبيعي، وإزاء تخبط فرق أخرى مستواها قريب من المغرب التطواني في معالجة مشاكلها الإدارية والتقنية، لا يعني أننا نتحدث عن بطل غفلة.

وأضاف المحلل الرياضي، أنه "لا يجب أن نبخس مجهودات مبذولة في ظل إكراهات مالية هيكلية  عميقة لنادي الحمامة، سيكشفها الجمع العام المبرمج يوم 5 دجنبر الجاري، وأنه من أهم سمات البطولة المغربية غياب ملامح الفريق البطل منذ اللقاءات العشر الأولى وعدم استقرار المستوى التقني للأندية".

وتابع الشركي، أن وضع المغرب التطواني مريح ومطمئن للجماهير مقارنة مع واقع الفريق السيء الذكر في السنوات الثلاث الأخيرة، مشيرا إلى أن 15 نقطة من7 لقاءات تبقى حصيلة محترمة حيث لم يضيع الفريق سوى 6 نقط من مجموع 21.

وأشار الشركي إلى أنه "لا ينبغي أن ننسى أن فريق المغرب التطواني خلال عهد المدرب الإسباني لوبيرا، كان قد أنهى المرحلة الأولى من البطولة بـ23 نقطة وكان يتوفر على تشكيلة جيدة، ومع ذلك أنهى الموسم يصارع على البقاء".

وأمس الإثنين، عاد فريق المغرب التطواني لتصدر البطولة الاحترافية مجددا، بعد فوزه بميدانه على سريع وادي زم بهدف للاشيء، في المباراة التي جمعتهما على أرضية ملعب سانية الرمل بتطوان، برسم منافسات الدورة الثامنة لأندية القسم الأول في كرة القدم، حيث سجل هدف الانتصار للفريق التطواني أيوب لكحل في الدقيقة 21.

وبهذا الفوز، رفع فريق الحمامة البيضاء رصيده إلى 15 نقطة ليرتقي إلى صدارة ترتيب البطولة الاحترافية، متقدما بنقطة واحدة على الدفاع الحسني الجديدي الذي عاد أمس الأحد بالفوز من ميدان نهضة الزمامرة (2-1)، فيما ظل سريع وادي زم في المركز 15 ما قبل الأخير، وتجمد رصيده عند 4 نقاط.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

بوسائل تقليدية فوق السطح.. طه مريد يواصل برنامجه التدريبي بالحجر الصحي المنزلي (فيديو)

بنشرقي وأزارو يكشفان تفاصيل “فضيحة رادس” وحقيقة “الفار” (فيديو)

الشمامي يسلط الضوء على صعوبات ما بعد عودة عجلة البطولة الوطنية للدوران

تابعنا على