إدانة الناشط "بوذا" بخنيفرة بسنتين حبسا بتهمة "المس بالمقدسات"

10 يناير 2020 - 01:00

قضت المحكمة الإبتدائية بخنيفرة، ليلة الخميس الجمعة، بسنتين حبسا نافذا في حق الناشط عبد العالي باحماد الملقب بـ”بوذا”، وغرامة مالية قدرها 10 آلاف درهم.

وتوبع الناشط “بوذا غسان” في حالة اعتقال، بعد أن ووجهت له تهمة “المس بالمقدسات”، بسبب تدوينات فيسبوكية.

وشهدت الساحة المقابلة للمحكمة الابتدائية بخنيفرة اليوم، تنظيم وقفة احتجاجية وسط حضور أمني كثيف، شارك فيها حقوقيون ونشطاء من خنيفرة واجلموس ومن مدن مغربية أخرى، وعرفت حضور رئيس الجمعية المغربية لحقوق الانسان عزيز غالي.

رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان طالب في كلمة له خلال الوقفة الإحتجاجية بالإفراج الفوري عن الناشط “بوذا”، منتقدا الإعتقالات التي طالت نشطاء وحقوقيين، معلنا تضامن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان مع كل معتقلي الرأي بالمغرب.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

ساهموا في مواجهة “كورونا”.. أطباء بطنجة يطالبون بمستحقات “الحراسة الإلزامية”

كلفت ميزانية مهمة.. رمي عربات المبادرة الوطنية في أحد أسواق أزيلال (فيديو)

شاعر صحافي

أجيال إعلامية: إدريس الجاي.. الصحافي الشاعر الذي أمر الحسن الثاني بجمع قصائده في ديوان “السوانح”

تلاميذ ثانويات بورزازات يطلقون حملة ضد الغش في امتحانات البكالوريا (فيديو)

بعد إقصائهم من دعم كورونا .. عمال زراعيون يحتجون أمام عمالة شتوكة

تابعنا على