نقابة تدعو إلى إدراج "كورونا" ضمن الأمراض المهنية لرجال ونساء الصحة

26 أبريل 2020 - 10:30

دعت الجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل وزارة الصحة إلى إدراج الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد19) ضمن جداول الأمراض المهنية الوطنية، لتمتيع ضحاياه من مهنيي الصحة بتغطية عامة للنفقات الطبية، والحصول على التعويضات في حالة العجز المؤقت أو الدائم، وتعويض ذوي الحقوق في حالات الوفاة.

جاء ذلك في بيان أصدرته النقابة بعد تسجيلها “نواقص واختلالات وتجاهل لحقوق المصابين من نساء ورجال الصحة وعمال وعاملات شركات المناولة بالقطاع.

وأكد بيان الجامعة على أن الإصابة بهذا الفيروس، تعد مرضا مهنيا واضحا، علميا وطبيا، بالنسبة لمهنيي الصحة، لوجود العلاقة السببية بين موقع العمل والعدوى عند العاملين بالقطاع المصابين.

وشدد المصدر ذاته على أحقية تتبع الوباء، والأخذ بعين الاعتبار بالمضاعفات والأمراض المحتملة المستقبلية الناتجة عنه، في ظل غياب المعطيات الكافية عن هذا الفيروس المستجد في الوقت الراهن، وعدم معرفة خصائصه الكاملة، وتطوره ومضاعفاته الصحية الممكنة، خاصة بالنسبة للمصابين ذوي الحالات الصحية الصعبة المعافون، على حد تعبير المصدر.

وبعد تجديد تضامنها مع الأطر الصحية المصابة بفيروس كورونا المستجد أثناء مزاولتهم لعملهم، دعا رفاق “مخاريق” وزارة الصحة وإداراتها المحلية والإقليمية والجهوية لتفعيل التصريح بهذه الإصابات كحوادث شغل في انتظار تصنيفها ضمن جداول الأمراض المهنية.

وأوضح البيان أن “التصريح” بوقوع الإصابة بوباء كورونا، الناتج عن مزاولة العمل، كحادث شغل، حاليا، مرتبط بسهولة ووضوح المساطر المتعلقة بذلك.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مغاربة عالقون بتونس يستغربون معايير اختيار العائدين ويطالبون بإيوائهم

وفرت للتلاميذ الإقامة والأغذية.. هكذا مرت امتحانات البكالوريا بإقليم تاوريرت (فيديو)

انقطاع التيار الكهربائي على أحياء بالبيضاء يتسبب في توقف حركة الترامواي.. و”ليدك” توضح

هيئتان حقوقيتان تطالبان بالتعجيل بإجلاء آلاف العاملات المغربيات من إسبانيا

انتخابات أيت أورير.. أسماء جديدة قديمة وجها لوجه للظفر بالرئاسة

تابعنا على