العثماني: تفادينا 200 وفاة بكورونا يوميا.. وعدد المصابين في الإنعاش لا يتجاوز 50 حالة

07 مايو 2020 - 21:57

قال رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، إن المغرب تجنب الأسوء في معركة مواجهة فيروس “كورونا”، مشيرا إلى أن المملكة تفادت حوالي 200 وفاة يوميا حسب ما يؤكده الأخصائيون، مشيرا إلى أن وفاة كل مواطن يعتبر خسارة للوطن.

وأوضح العثماني في لقاء تلفزيوني على القنوات الوطنية، مساء اليوم الخميس، أن الوضعية الوبائية بالمغرب متحكم فيها، مشيرا إلى أن هناك تحسنا في عدد من المؤشرات، على رأسها أن عدد المتعافين في الأيام الأخيرة أكثر من عدد الإصابات الجديدة.

وكشف المتحدث أن الحالات الحرجة أصبح قليلا ويقل يوما بعد يوم، مشيرا إلى أن عدد المصابين في أقسام الإنعاش تراجع من 90 حالة إلى 50، منهم أقل من 20 حالة تحت العناية المركزة والتنفس الاصطناعي، بينما ما بين 90 إلى 92 في المائة من الحالات هي حميدة.

وأشار إلى أن عدد المتوفين يقل أيضا، “حيت انتقلت نسبة الوفيات إلى 3.3 في المائة بعدما كنا قد اقتربنا  من 7 في المائة”، معتبرا أن هذا “التحسن وقع بتظافر الجميع وتفادينا الأسوء بالحجر الصحي والإجراءات التي اتخذتها بلادنا في وقت مبكر”.

واعتبر أن أغلبية المواطنين متلزمين بالحجر الصحي، “وأحيانا تقع إشكالات وتظهر بؤر بسبب عدم الالتزام بالإجراءات الوقائية الفردية أو الجماعية، أو أخطاء، أو أحيانا بسبب الفيروس المحير، لأن ما نجهله عن الفيروس أكثر مما نعرفه”.

وأضاف رئيس الحكومة أن الالتزام بالحجر الصحي هو الذي سينقذها من مزيد من الضحايا كإجراء وقائي، مشيرا إلى أنه يمكن الخروج من المنازل، “لكن ما هي النتيجة التي ستكون بعد ذلك؟”، وفق تعبيره.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الحكومة تصادق على مشروع قانون المالية المعدل لمواجهة تداعيات “كورونا”

البرلمان بغرفتيه يعقد جلسة عمومية لتقديم مشروع قانون المالية المعدل

البام يستدعي المصلي للبرلمان لمناقشة دعم الفئات الهشة خلال الجائحة

أمكراز: توفير بيئة عمل سليمة تحترم شروط العمل اللائق أصبح ضرورة حتمية (فيديو)

بوصوف يهاجم “أمنستي”: تقاريرها مسمومة وتحت الطلب وتستهدف وحدة المملكة

تابعنا على