https://al3omk.com/56817.html

تعليق الدراسة بعدد من المؤسسات التعليمية بسلا وكلميم

علمت جريدة “العمق” من مصادر متفرقة، أنه تم تعليق الدراسة بعدد من المؤسسات التعليمية العمومية والخاصة بكل من مدينة سلا وكلميم بسبب التساقطات المطرية الغزيرة التي عرفتها أمس الخميس.

وفي غياب أي بلاغ رسمي من الوزارة الوصية، فقد أكدت مصادرنا أن عددا من المدارس في سلا وكلميم قررت إيقاف الدراسة تخوفا من إعادة سيناريو أمس الذي شهدت فيه المدينتين تساقطات غزيرة.

هذا، وقد غمرت التساقطات المطرية الغزيرة التي شهدتها عمالة سلا، أمس الخميس، عددا من الشوارع الكبرى بالمدينة، كما تسببت في توقف حركة السير حسب ما علم لدى السلطات المحلية.

وأفادت المصادر ذاتها، أن مياه الأمطار الغزيرة التي فاقت 80 ملم في مدة لم تتجاوز أربع ساعات، غمرت شارعي الحسن الثاني ومحمد الخامس، وطريق مكناس، وكذا مجموعة من الأحياء بالمدينة ومؤسسات عمومية من قبيل محكمة الاستئناف، والسجن المحلي، وعدد من المؤسسات التعليمية.

وأفادت وزارة الداخلية أنه على إثر الاضطرابات المناخية في العديد من مناطق المملكة تم، اليوم الخميس، إحداث مركز قيادة مركزي للمتابعة، مشترك بين الوزارات، يضم ممثلي مختلف المصالح المعنية وذلك على مستوى مركز اليقظة والتنسيق التابع للوزارة، قصد السهر على متابعة الوضع باستمرار بالمناطق المتضررة.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ بهذا الخصوص، أنه تم تفعيل اللجان الإقليمية لمتابعة التقلبات الجوية بالعمالات والأقاليم المعنية، من أجل اتخاذ التدابير الكفيلة بضمان حماية السكان وممتلكاتهم.

وأشارت إلى أن مركز القيادة المركزي للتتبع واللجان الإقليمية ستتعبأ من أجل متابعة الوضع عن قرب واتخاذ التدابير الضرورية لدعم وتقديم المساعدة للساكنة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك