بعد تحقيق للعمق.. الوردي يوقف تفويت صفقات بالوزارة

بعد تحقيق للعمق.. الوردي يوقف تفويت صفقات بالوزارة

13 فبراير 2017 - 15:30

علمت جريدة "العمق" من مصدر موثوق أن وزير الصحة الحسين الوردي، أمر بتوقيف تفويت جزء من صفقة تفوق ميزانيتها 100 مليار سنتيم، وذلك بعد تحقيق أنجزته الجريدة في هذا الصدد، وكشف عن خروقات كبيرة بالصفقة.

وأوضح المصدر ذاته، أن الوردي أمر بتوقيف تفويت صفقات لعدد من الشركات بعد الكشف عن وجود خروقات في طريقة تفويتها، بالإضافة إلى وجود تلاعبات بشأن الثمن المرجعي الذي حددته الوزارة في اقتناء معدات طبية.

وأكد مصدر الجريدة أن الوزير أحال الملف على مفتشين بالوزارة من أجل فتح تحقيق في شأن الصفقات التي عرفت خروقات، وهي الخروقات التي سبق لجريدة "العمق" أن تطرقت لها في مادة مفصلة، والتي يمكن قراءتها عبر الضغط على الرابط أسفله.

وكانت وزارة الصحة، قد عاشت مطلع هذه السنة، على وقع "فضيحة مالية من العيار الثقيل"، وذلك بسبب اتهامات توجهها أطراف عدة للوزارة تتعلق بالتلاعب في صفقة ضخمة تقدر بـ 100 مليار سنتيم، قامت الحكومة لأول مرة في تاريخ المغرب باعتمادها لصالح الوزارة المعنية، وهي الصفقة التي خصصت لاقتناء أجهزة "بيو-طبية"، عبارة عن أجهزة "سكانير" و"راديو" والفحص بالرنين المغناطيسي.

وفي المقابل لم تتردد وزارة الصحة في نفي كل التهم الموجهة إليها بشأن الصفقة المذكورة، مشيرة أن كل طلبات العروض تمت بشفافية عالية وأنه لم يسبق في تاريخ الوزارة أن شارك في صفقاتها المفتوحة كل هذا الكم الهائل من الشركات العاملة في المجال، لافتة إلى أنه من الطبيعي أن يحصل هذا اللغط بشأن الصفقات لأن الأمر يتعلق بملايير السنتيمات وكل شركة تريد أن تحصل على حصتها بغض النظر عن أهليتها من عدمه.

 

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

دراسة: 10% من شباب المغرب يعتبرون “كورونا” عقابا إلاهيا

وزير العدل

وزير العدل: المغرب وضع أدوات قانونية ومؤسساتية للتصدي لغسل الأموال وتمويل الإرهاب

وفاة مأساوية لشابة أثناء محاولتها التقاط صورة لوجدة من سطح عمارة

تابعنا على