بعد مرور 6 أشهر على إغلاق الحدود.. أزيد من 400 مغربي لازالوا عالقين بسبتة المحتلة

بعد مرور 6 أشهر على إغلاق الحدود.. أزيد من 400 مغربي لازالوا عالقين بسبتة المحتلة

14 سبتمبر 2020 - 14:00

لا يزال أكثر من 400 مغربي عالقين بسبتة المحتلة، بسبب عدم تمكنهم من العودة إلى المغرب بعد مرور 6 أشهر من إغلاق المملكة للحدود بسبب جائحة كورونا.

ووفق ما نقلته وكالة “إيفي” الإبانية للأنباء، فمعظم هؤلاء المغاربة العالقين هم عمال، كانوا يتواجدون بمدينة سبتة المحتلة، عندكا قررت السلطات المغربية إغلاق الحدود مارس الماضي حيث لم يتمكنوا من العودة إلى ديارهم.

وأضاف المصدر ذاته، أن 120 مغربيا يعيشون داخل مركز تجاري يقع بجوار المركز الحدودي، والذي سلم للحكومة الإسبانية من طرف شركة خاصة، وتم تجهيزه لاستقبال هؤلاء المغاربة.

وتابع، أن باقي المغاربة العالقين يعيشون في منازل خاصة، إما مع أقارب لهم أو بأماكن لأشخاص تبرعوا بمساحات خاصة ليتمكن العالقون من قضاء فترة تواجدهم بالبلاد.

وقالت الوكالة الإسبانية، ان السلطات ليس لها أي معلومات حول إمكانية عودة هؤلاء المغاربة العالقين بسبتة المحتلة إلى المغرب.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

قتيل وجرحى في انقلاب شاحنة ضواحي أزيلال

مجهولون يقتحمون وكالة بنكية بمدينة تيزنيت

جمعية تطالب أمزازي بتوسيع لائحة المستفيدين من الضمان المدرسي

تابعنا على