سبيلا: المغرب ظل يتأرجح بين السّلطوية والديمقراطية

سبيلا: المغرب ظل يتأرجح بين السّلطوية والديمقراطية

10 فبراير 2017 - 11:25

قال محمد سبيلا، المفكر والفيلسوف المغربي، إنّ المغرب منذ انخراطه في الاستقلال ظل يتأرجح بين السلطوية والديمقراطية، بين الاستهلاك والإنتاج، بين إرادة التقدم وعوامل الشد والجذب إلى الوراء، ولنقل بين التقليد والتحديث.

وأوضح سبيلا، أستاذ الفلسفة بجامعة محمد الخامس بالرباط، في حوار مع جريدة الأيام، أنّ التأرجح ليس مراوحة في المكان، مؤكدا أنّ المغرب وضع رجليه في ركب الديمقراطية والتحديث، بما يعنيه من تنظيم للمجتمع، المؤسسات الإدارية والتمثيلية، مشيرا إلى تنظيم النسل والمدونة في تحديث العلاقات الأسرية وعلاقات القرابة.

وشدد سبيلا على أن المغرب رغم الهزات الدورية التي خفت وتيرتها وأخذت تتفتت إلى أحداث أصغر حجما ظل يعيش حالة استقرار، وذلك راجع حسب سبيلا لرسوخ النظام السياسي المغربي، وفشل الانقلابات، ووعي النخب والجماهير بأهمية الاستقرار ومراكمة الإنجازات، يورد المتحدث.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

بينهم فتاة قاصر.. أمن القنيطرة يعتقل 4 أشخاص متورطين في تزوير الأوراق النقدية

حفر بئر ببوبيلان

حفر بئر ببوبيلان ينهي معاناة قرويين مع الإنقطاع المتكرر لمياه الشرب

المخرج المغربي هشام العسري ينشر أفلامه القصيرة على “اليوتيوب”

تابعنا على