أخنوش: أزمة

أخنوش: أزمة "كورونا" أثبتت توفر الفلاحة المغربية على مناعة قوية

12 أكتوبر 2020 - 16:40

قال وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، إنه بالرغم من الأزمة التي يعرفها القطاع الفلاحي، إلا أن الناتج الفلاحي الخام لن ينزل على أقل من 110 مليار درهم، وهو أكبر مؤشر على أن الفلاحة المغربية اليوم أصبحت لديها مناعة تمكنها من الوقوف في وجه المشاكل التي تعترضها.

وشدد أخنوش، في جواب على الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، اليوم الاثنين، على أن الطرفية الاستثنائية التي يعرفها المغرب، أثبتت أن الفلاح المغربي والفلاحة المغربية يلعبان دورا أساسيا في تموين الأسواق بجميع ربوع المملكة بصفة منتظمة.

وأبرز، أنه منذ الإعلان عن حالة الطوارئ الصحية، سهرت الوزارة بتنسيق متواصل مع القطاعات الوزارية المعنية ومع المهنيين، على ضمان التزويد العادي والمستمر للأسواق الوطنية بكافة المواد الغذائية والفلاحية بأسعار معقولة وفي متناول المستهلك وعبر اتخاذ عدة إجراءات وتدابير.

وأشار أخنوش، إلى أنه “اليوم نتلكم عن برنامج تدخل هيكلي للفلاحة، والذي أثبت أهميته” مضيفا أنه بفضله تم تحقيق تموين كامل بجميع المنتوجات الفلاحية لجميع الأسواق ولجميع الجهات، لافتا إلى أن برنامج المزروعات الربيعية والصيفية للخضروات حقق نجاح مهم هذه السنة في ظرفية أقل ما يقال عليها أنها صعبة.

وشدد على أن ما يتحقق اليوم في القطاع الفلاحي، هو أمر يدعو للفخر والاعتزاز بالمجهودات التي يقوم بها أولا الفلاح في الميدان، وثانيا بسياسات الدولة منذ عشر سنوات من تخطيط وتدبير استراتيجي أعاد تشكيل وإرساء الفلاحة المغربية على أساس متينة وقوية.

وأرد، أن مخطط المغرب الأخضر غيّر وجه الفلاحة المغربية، والأرقام والمؤشرات توضح هذا التحول النوعي في فلاحة المغرب، وهي معطيات، يضيف الوزير، مفتوحة أمام الرأي العام وفي مواقع الوزارة ويمكن للجميع الإطلاع عليها.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

تجاهل جماعة مراكش لقضية “كازينو السعدي” يفوت عليها استرجاع الملايير

هكذا علق سفير المنامة بالرباط على فتح قنصلية البحرين بالعيون

زعماء الأحزاب بالكركرات.. إشادة بتدبير الملك للملف ورد على مناورات الأعداء (صور)

تابعنا على