أخنوش: الفلاحون المغاربة حققوا المعجزات .. والفلاحة تأقلمت مع الضغوط

أخنوش: الفلاحون المغاربة حققوا المعجزات .. والفلاحة تأقلمت مع الضغوط

12 أكتوبر 2020 - 20:00

قال وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، إن المياه أكبر تحد يواجه الفلاحة الوطنيه معتبرا أن ما تحقق من محاصيل ومن تنوع المنتوجات رغم الإكراهات ليس فقط منجزات بل معجزات أظهرت قدرات الفلاحين المغاربة والقطاع الفلاحي ككل.

وأضاف أخنوش جوابا على أسئلة البرلمانية خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، اليوم الاثنين، أنه على عكس ما يظنه البعض فالفلاحة المسقية لم تعد تستفد إلا من نسبة قليلة من الحصة المائية التي يجب أن تصلها، فهي لا تستفيد إلا من كميات المياه التي .. بعد تلبية كل احتياجات القطاعات الأخرى وخاصة مياه الشرب.

وشدد المتحدث، على أن استمرار تموين الأسواق واستقرار الصادرات خلال هذه السنة التي تعتبر من أجف السنوات، هو أكبر دليل على أن الفلاحة المغربية استطاعت تطوير الميكانيزمات الضرورية حتى تتأقلم مع الضغوط ومع التغيرات المناخية.

لهذا، يضيف أخنوش، يجب التنويه بالبرنامج الوطني للاقتصاد في مياه السقي الذي مكن خلال 10 سنوات من اقتصاد وتثمين 2 مليار مكعب سنويا، مشيرا إلى أن الوزارة تعتزم مواصلة جهودها في اقتصاد وتثمين مياه الري في إطار البرنامج الوطني للتزويد بماء الشرب وماء الري 2020-2027 الذي أعطى الملك تعليماته في 7 يناير 2020 من اجل تنفيذه.

المسؤول الحكومي، أبرز أن على الجميع أن يتحمل المسؤولية كل من موقعه، من أجل إيجاد حلول غير تقليدية تجيب على هذه الإشكالية التي أصبحت هيكلية مع تفاقم المتغيرات المناخية، لافتا إلى أنه حتى السدود التي شكلت حلولا فعالة لم تعد كافية لوحدها، لذلك من الضروري التوجه لتحلية مياه البحر خصوصا بالمدن الساحلية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

بريد المغرب يعيد تجميع أنشطته للتغطية على الخسائر المالية ويعلن عن هيكلة جديدة (وثيقة)

emmanuel faber danone

الأزمة تعصف بمسؤولين كبار في مجموعة دانون الفرنسية

والي بنك المغرب ينتقد السياسيين ويرفض وصف الأبناك بـ”غير المواطنة”

تابعنا على