لفتيت: هدفنا أن تمر السنة الانتخابية المقبلة في أحسن الظروف.. والجهوية المتقدمة خيار لا رجعة فيه

لفتيت: هدفنا أن تمر السنة الانتخابية المقبلة في أحسن الظروف.. والجهوية المتقدمة خيار لا رجعة فيه

04 نوفمبر 2020 - 21:20

أكد وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، أنه تم القيام بـ”ما يجب إعداده لتمر السنة الانتخابية المقبلة في أحسن الظروف، وذلك بالاستعداد بطريقة متحكم فيها”، مشيرا بالقول، “أنه ليس من السهل تنظيم جميع الانتخابات في سنة واحدة”.

وأوضح لفتيت، في تعقيب له على مداخلات الفرق النيابية خلال اجتماع لجنة الداخلية اليوم الأربعاء، أنه تم التشاور مع الأحزاب السياسية حيث كان هناك اجتماع أولي معها ومع رئيس الحكومة هدفه وضع تصور وطريقة العمل، للسير بسرعة لتحضير الاطار القانوني للسماح بالاشتغال بأريحية”.

وتابع، أنه بعد الجائحة، تم العمل مع الأحزاب بشكل جاد، لكن مع “الأسف تم تقزيم ذلك وأصبح منحصرا في نقطة أو نقطتين بينما هو عمل اخذ نقاشات مطولة” يقول الوزير.

وأبرز لفتيت، أن طريقة العمل كانت “إيجابية وكان تفاعل بين الأحزاب وتم التوصل نتائج مهمة، وظلت نقطة أو نقطتين موضوع خلاف سنجد حلا لها”، مشددا على أن المشاورات مع الأحزاب السياسية كانت إيجابية، حيث كان هناك تفاعل وتشاور”.

ومن جهة أخرى، شدد لفتيت، على أن الجهوية المتقدمة خيار لا رجعة فيه، مشيرا بالقول، “بطبيعة الحال الجهوية مكدراش في الأوراق بل هي معيش يومي يلزمه وقت ليتم تنزيله”.

وقال الوزير، إنه و”بالنسبة لنا ليس هناك تأخر كبير، وأهم شيء أنه في متم الولاية الحالية، سيتم تنزيل مجموعة من الاختصاصات الذاتية، التي هي أهم شيء عند الجهات، الأخيرة إذا لم تنزل بعد فإننا لم ندخل بعد في الجهوية حقيقة”، مشددا علة أن الجهات يجب أن يكون لها دور محوي في التنمية والتسيير”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الاستقلال: الحكومة مصابة بـ”العمى عن الكوارث” ومكوناتها تفكر في الانتخابات

المسعودي.. سياسي وخبير قانوني ورفيق الطلبة الذي أوقف حادث سير مساره

المصادقة على ميزانية جماعة وجدة

جماعة وجدة تصادق على ميزانية 2021 في دورة استثنائية.. والبيجيدي يصوت بالرفض

تابعنا على