العيساوي: تدخل الجيش هذه المرة سيدفع أعداء المغرب للتفكير مليا قبل التحرك

العيساوي: تدخل الجيش هذه المرة سيدفع أعداء المغرب للتفكير مليا قبل التحرك

13 نوفمبر 2020 - 15:40

قال المحلل السياسي إدريس العيساوي، إن تدخل الجيش المغربي لتحرير معبر الكركرات، “سيدفع أعداء المغرب للتفكير مليا قبل التحرك”، مشيرا إلى أنه وفي كل مرة تحدث تحركات في معبر الكركرات بقيادة البوليساريو فإن المغرب يكون سباقا لاستنكار ذلك.

وقال العيساوي، في تصريح تلفزي لفناة “ميدي 1 تيفي”، إن مجموع البلاغ التي صدرت تثبت على أنهم “ميليشيات للبوليساريو وليسوا قوات مسلحة مؤطرين بمسؤولين كبار بالجزائر، فكان من الضروري وضع حد لمثل هذه الممارسات”.

ولفت إلى أن تحرك الجيش المغربي، “خطوة مهمة لإيقاف هذه الممارسات، لكونهم يتمتعون بخبرة ميدانية، وأعداء المغرب يعرفون ذلك”، مبرزا أن ذلك يتم في احترام تام للاتفاقيات المعمول بها بين المغرب وجيرانه، والمملكة منحرطة بشكل سلمي في حل النزاع المفتعل”.

وأورد العيساوي، أنه كان من المنتظر أن يتحرك الجيش بهذه الطريقة، إذ لدينا جدار عازل مشيد منذ عدة سنوات هناك، ثم جنود على إطلاع جيد بالمنطقة، فـ”تشييد جدار عازل مكن من الحماية من استفزازات البوليساريو”.

وخلص العيساوي، إلى أن “بلاغ القوات المسبحة كان دقيقا من خلال التأكيد على أنه ليست هناك نية للاعتداء عليهم، بل نية واحدة هي حماية المنطقة، لأنه لدينا شاحنات مدنية وأشخاص ومبادلات مع الجارة الموريتانية وبالتالي لا يمكن أبدا أن نسمح للغرباء بتعكير صفو هذه العلاقة الأخوية”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

رئيس الحكومة الإسبانية لقادة قمة العشرين: المغرب يعاني من “ضغوط الهجرة”

موريتانيا توافق على تبسيط إجراءات الحصول على تأشيرتها للمقاولين المغاربة

أحداث الكركرات تدفع “النواب” لتخصيص جلسة السياسات العامة للنموذج التنموي بالصحراء

تابعنا على