اقتصاد

شاحنات النقل الدولي تقرر خوض إضراب بميناء طنجة المتوسط تنديدا بقرار إسباني

28 نوفمبر 2020 - 15:00

قررت الجمعية المغربية للنقل الطرقي عبر القارات، خوض إضراب مفتوح يوم 17 دجنبر المقبل، بميناء طنجة المتوسط، احتجاجا على استمرار السلطات الإسبانية فرض غرامات ثقيلة على شاحنات النقل الدولي المغربية، التي تحمل أكثر من 200 لتر من الغازوال، رغم أن سعة خزاناتها تصل إلى 1500 لتر.

وكشف إدريس البرنوصي، رئيس الجمعية المغربية للنقل الطرقي عبر القارات، في تصريح صحفي، أن المكتب التنفيذي للجمعية قرر بالإجماع، خوض إضراب بسبب الاتفاقية الثنائية المغربية الإسبانية التي تضم نقطة خاصة بموضوع 200 لتر من الغازوال المسموح به، داعيا جميع المهنيين للتعبئة لإنجاح الإضراب.

يأتي ذلك بعدما شرعت إسبانيا مؤخرا في فرض تدابير جديدة على شاحنات النقل الدولي القادمة من المغرب، من خلال عدم تجاوز كمية 200 لتر من الغازوال في خزانتها مع فرض غرامة للمخالفة.

وتهدف إسبانيا وراء قرارها، إلى إجبار الشاحنات المغربية على ملء الغازوال من محطات الوقود الإسبانية، في حين يفضل سائقو الشاحنات المغربية ملء خزانات الوقود بالمغرب نظرا لسعره المتدني مقارنة مع أسعار الوقود بإسبانيا.

وفي رده على خطوة السلطات الإسبانية، قرر المغرب قبل أسابيع قليلة، إحياء قانون يعود إلى سنة 2012، يفرض بموجبه مراقبة على العربات والشاحنات القادمة من إسبانيا، والوقوف على مدى ملاءمتها للشروط المفروضة وفق القانون المؤطر.

ومن بين الشروط الجديدة التي فرضها المغرب، أن تتوفر الشركة الإسبانية التي تتبع لها شاحنة من الشاحنات على عقد شراكة مع شركة مغربية مؤشر عليه من طرف الإدارات المعنية، وأن يتم تقديم وثائق أصلية للعربات والشاحنات عوض نسخ من هذه الوثائق الذي كان معمولا به من قبل.

* الصورة من الأرشيف

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

اقتصاد

المحامون الشباب يمتعضون من “تماطل” شركات التأمين في تنفيذ الأحكام القضائية

اقتصاد

هل أصبح دفتر تحملات شركة “ليديك” سرا من أسرار الدولة؟

اقتصاد

وزارة الفلاحة: الأمطار الأخيرة قلصت عجز التساقطات وسيكون لها أثر جد إيجابي

تابعنا على