"التوحيد والإصلاح" تهنئ المغاربة بالعودة للاتحاد الإفريقي

01 فبراير 2017 - 10:08

هنأت حركة التوحيد والإصلاح الملك محمد السادس والشعب المغربي على العودة إلى الاتحاد الإفريقي، واصفة الخطوة بأنها "محطة تاريخية ومميزة تتيح للمغرب تعزيز دوره الريادي في القارة الإفريقية"، وثمنت مختلف الخطوات التي مكنت من تحقيقه.

ودعت الحركة في بيان لها، توصلت جريدة "العمق" بنسخة منه، كافة قوى المجتمع المدني إلى دعم مختلف مبادرات المغرب ذات البعد الإفريقي وإسنادها ثقافيا واجتماعيا، موجهة الشكر إلى مختلف الدول التي ساندت التوجه المغربي من أجل العودة إلى الاتحاد الإفريقي.

وجددت الهيئة الدعوية "انخراطها في مبادرات الانفتاح على شعوب إفريقيا جنوب الصحراء، والتي وضع الخطاب التاريخي لجلالة الملك أمام قمة الاتحاد الإفريقي الإطار الحضاري الناظم لها".

ونجح المغرب في ضمان الالتحاق بمنظمة الاتحاد الإفريقي بعد صراع طويل داخل الجلسة المخصصة للتصويت مع كل من جبهة البوليساريو ورئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي المنتهية ولايتها، وذلك بعد تأييد 39 دولة لقرار عودة المغرب، مقابل امتناع 10 وتحفظ 4 دول.

وكان المغرب قد انسحب في 1984، من منظمة الوحدة الإفريقية (الاتحاد الإفريقي حاليا)، احتجاجا على قبول الأخير لعضوية جبهة البوليساريو الانفصالية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

السلطات توزع مواد التعقيم على المؤسسات التعليمية بأيت بوبيدمان بالحاجب (فيديو)

كورونا تغلق ثانويتين للتعليم العمومي بمراكش

حادثة سير تنهي حياة خمسيني بضواحي الفقيه بن صالح

تابعنا على