وجهة نظر

لن تستطيعو تلميع وجه التطبيع

25 ديسمبر 2020 - 16:17

هناك الخبير وهناك الخبيز الدبيز أسي شقير والشيات لن تستطيع شيتات الصباغة تلميع وجه التطبيع الكالح والمطبع إنه استمرار مسلسل التبريرات قاليك الخطاب الٱخلاقي هذا مصطلح استعمله اليسار للمز الحركة الإسلامية كان علية إن يقول الخطاب الإسلامي.

المهم جاب مثل العراق وهو غير موفق في ذلك فالعراق ظلم ومع ٱن الحسن الثاني رحمه الله كان دبلوماسيا في التعاطي مع الغزو إلا ٱنه ترك الشارع يعبر بكل حرية عن التضامن اللامشروط مع الشعب العراقي حيث أن أكبر المظاهرات في العالم خرجت من المغرب ولازال الشعب المغربي يترحم على القائد الشهيد صدام إلى اليوم ويلعن الغزاة كذلك إلى اليوم…

أما التطبيع إذا لم يوقعه العثماني ووقعه وزير الخارجية هل هي نهاية العالم وقيام الساعة وسقوط النظام والنيازك واشتعل الحروب وووو….لسنا في حالة حرب مع الصهاينة ولا حدود بيننا وبينهم وهل التطبيع سيحل كل مشاكلنا الإقتصادية والسياسية والإجتماعية والبيئة…..فماذا جنت منه مصر والأردن وقد طبعوا منذ سنين ??? لم يجدوا غير السراب والخراب…

ويضيف أحد ” الخبيرين” ناصحا الرأي العام المغربي ومطالبا إياه بالنضج إلى كان بالمفهوم الدارجي راه تحرق أما نضجه السياسي فلايقدر أحد من الخبراء المزايدة عليه فالجماهير تعرف مصلحتها أكثر من الكثير من الخبراء…!!! وكل من طبع أو ساعد مطبعا أو تستر على مطبع أو تستاهل مع مطلع فمزبلة التاريخ لا ترحم أحدا ولاتحابيه وستلفظه الجماهير الشعبية وتلعنه إلى يوم الدين ألا فهل بلغت مسرور وينحاز دائما إلى الشعب ألا فلا نامت أعين الجبناء

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

وجهة نظر

التجسس الكبير والخبث الأكبر

وجهة نظر

أرشيفات عبد الواحد الراضي: تراث وطني

وجهة نظر

“بيغاسوس”.. مكيدة ضد الصعود المغربي

تابعنا على