أخبار الساعة

جهة سوس ماسة تستثمر 396 مليون درهم في مشاريع تربية الأحياء البحرية

22 يناير 2021 - 13:40

أطلقت جهة سوس ماسة، برنامجا لدعم تربية الأحياء البحرية، والذي يعتبر من المشاريع ذات الأولوية ضمن برنامج التنمية الجهوي، وذلك من أجل إعطاء دينامية جديدة لقطاع الصيد البحري، من خلال دعم الاستثمار في مشاريع تربية الأحياء البحرية .

وفي هذا الصدد، تم توقيع اتفاقية شراكة إطار في المعرض الدولي اليوتيس سنة 2017 بأكادير، بين مجلس جهة سوس ماسة والوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء البحرية، والتي تم الشروع في تفعليها، حيث تم الإعلان عن طلب الاهتمام لفائدة الشركات والتعاونيات في شهر دجنبر 2017 إلى غاية شهر مايو2018، مما أسفر عن انتقاء 24 مشروعا باستثمار يبلغ 396 مليون درهم سيوفر 620 فرصة عمل .

وتتوخى هذه المشاريع التي ستشغل 60 وحدة إنتاجية، إنتاج حوالي 62000 طن من الصدفيات والطحالب البحرية سنويا، أي ما يعادل 78% من توقعات مخطط تنمية الأحياء البحرية.

وعبأت الجهة غلافا ماليا أوليا للمساهمة في تمويل هذه المشاريع يبلغ 20 مليون درهم، وتم تحديد نسبة الدعم القصوى في %20 من الكلفة الإجمالية للمشروع.

وقد صادق المجلس الجهوي لسوس ماسة، الى يومنا هذا على 6 اتفاقيات شراكة مع حاملي المشاريع، من أجل المساهمة في تمويلها، ويبلغ الاستثمار الإجمالي لهذه المشاريع حوالي 88 مليون درهم، ستمكن من خلق حوالي 200 منصب شغل مباشر.

وتمتد المساحة المخصصة لتربية الأحياء البحرية في جهة سوس ماسة، على أزيد من 4 آلاف هكتار، مقسمة على أربع مناطق مخصصة لإنشاء مزارع لتربية ثلاثة أصناف من الأحياء البحرية، وهي الصدفيات، والطحالب البحرية، إلى جانب الأسماك.

وضمن هذه المناطق الأربع ، توجد منطقة إمسوان ـ تامري، التابعة للمجال الترابي لعمالة أكادير إداوتنان، التي خصصت لإنشاء 48 وحدة لتربية بعض أصناف الأحياء البحرية، في مقدمتها الصدفيات، حيث تصل مساحة كل وحدة منها 15 هكتارا.

أما المنطقة الثانية الواقعة بدورها شمال مدينة أكادير، وهي ” كاب غير ـ تمراغت” ، فخصصت لإنشاء 48 وحدة لتربية الأسماك، تصل مساحة كل وحدة منها 25 هكتارا، إضافة إلى إنشاء 42 وحدة، على مساحة 15 هكتار لكل واحدة منها قصد تربية الصدفيات.

فيما تتواجد المنطقة الثالثة على مستوى تيفنيت بوادي ماسة باقليم اشتوكة أيت بها، والتي ستحتضن 72 وحدة على مساحة 15 هكتارا لكل واحدة منها.

أما المنطقة الرابعة فتتواجد بين وادي ماسة وسيدي بولفضايل، على مساحة تتجاوز الألف هكتار، موزعة على 72 وحدة لإنتاج الصدفيات.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

شرطة السراغنة أخبار الساعة

شرطة بني ملال تعتقل 3 أشخاص يستغلون بطائق ائتمان أجنبية في النصب والاحتيال

أخبار الساعة

الملك محمد السادس يهنئ بن سلمان بنجاح عملية جراحية أجريت له

أكاديمية جهة الشرق تصادق على الحصيلة المرحلية لتنفيذ برنامج العمل برسم سنة 2021 أخبار الساعة

أكاديمية جهة الشرق تصادق على الحصيلة المرحلية لتنزيل المشاريع الجهوية (صور)

تابعنا على