خارج الحدود

تعثر برامج التطعيم ضد كورونا يكبد اقتصاد أوروبا خسائر تناهز 12 مليار يورو يوميا 

03 فبراير 2021 - 23:55

أفادت دراسة اقتصادية بأن الاتحاد الأوروبي يتكبد خسائر يومية تبلغ عشرات المليارات من اليورو بسبب التباطؤ والفوضى في برامج التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد مقارنة بكل من بريطانيا والولايات المتحدة.

ووفق تقديرات “بلومبيرغ إيكونوميكس” للتحليلات، فإن استمرار إجراءات الإغلاق الحالية للحد من انتشار فيروس كورونا تعني أن اقتصاد الاتحاد الأوروبي يعمل حاليا بنسبة 95 في المئة من مستواه قبل تفشي جائحة فيروس كورونا، وهو ما يعني خسارة حوالي 12 مليار يورو (14 مليار دولار) يوميا من الناتج الأوروبي.

وفي الوقت نفسه، فإن الاتحاد الأوروبي بدأ عمليات التطعيم ضد فيروس كورونا متأخرا لأسابيع عن الدول الكبرى مثل الولايات المتحدة وبريطانيا وتسير فيه هذه العمليات ببطء.

وتقدر التكلفة الاقتصادية لتأخر إعادة فتح الاقتصادات في الاتحاد الأوروبي لمدة تتراوح بين شهر وشهرين بما بين 50 و 100 مليار يورو. وحتى الان، وفر الاتحاد الأوروبي 2.9 جرعة من اللقاحات لكل 100 شخص وهو معدل يقل بشدة عن المعدل في بريطانيا الذي يبلغ 14.7 جرعة لكل 100 شخص، فيما تصل إلى 100 جرعة لكل 100 شخص في الولايات المتحدة حسب مؤشر “بلومبيرغ فاكسين تراكر” لمتابعة عمليات التطعيم في العالم.

ويتوقع الاتحاد الأوروبي زيادة في إمدادات اللقاح خلال الربع الثاني من العام الحالي حيث مازال يعتزم تطعيم 70 في المئة من السكان بحلول الصيف.

ومن شأن هذه النسبة أن تسمح لحكومات دول الاتحاد برفع أغلب القيود المفروضة لمنع انتشار فيروس كورونا والتي أدت إلى إغلاق المتاجر والمطاعم ووقف حركة السفر.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

خارج الحدود

زعيم إسلاميي الجزائر يدعو إلى إقصاء المغرب من الاتحاد المغاربي

خارج الحدود

القضاء الفرنسي يدين ساركوزي بالسجن ثلاث سنوات بتهم الفساد

خارج الحدود

استقالة وزيرا الداخلية والعدل بالأردن بعد مخالفتهما تدابير “كورونا” داخل مطعم

تابعنا على