شركة BLINC اقتصاد

“BLINC” توقع اتفاقا مع جمعية المقاولين الذاتيين وتسعى لاكتساح سوق النقل عبر التطبيقات الذكية (فيديو)

06 فبراير 2021 - 19:20

وقعت شركة BLINC الفاعلة في مجال نقل الأشخاص عبر التطبيقات الذكية، أمس الجمعة بالرباط، اتفاق تفاهم مع الجمعية المغربية للمقاولين الذاتيين في مجال النقل، قصد العمل سويا على توفير خدمات نقل في المستوى لفائدة الأشخاص الذين يستعملون خدمات النقل من خلال سيارات بسائق.

ويأتي توقيع هذا الاتفاق ليواكب الطلب المتزايد على هذا النوع من الخدمات التي تعمل من خلال تطبيقات ذكية، وفي هذا الصدد قال كريم بوزوبع مدير العمليات بشركة BLINC، في تصريح لجريدة “العمق”،  إن عدد زبناء  الشركة في تزايد مضطرد رغم الظرفية الصحية الصعبة التي نعيشها، وهو ما يعني أن المواطن المغربي يثق في المنتوج المحلي. وأوضح أن الشركة شركة مغربية برأسمال مغربي بالكامل، وتعتمد على مهندسين وكفاءات مغربية في مجال التكنولوجيا الحديثة

وأضاف أن الشركة سجلت رقما قياسيا في ظرف سنة حيث بلغ عدد الرحلات أزيد من مليون و750 ألف رحلة منذ السنة الماضية إلى غاية نهاية يناير 2021، وهو رقم تجاوز الأهداف التي سطرتها الشركة.

وعلى مستوى مناصب الشغل، قال إن الشركة تمكنت من خلق أزيد من 600 منصب شغل مباشر وتطمح أن تصل إلى خلق 1000 منصب شغل في خلال السنة الجارية.

من جهة أخرى، أكد أن الشركة توفر دعما مباشرا للجمعية المغربية للمقاولين الذاتيين وهكذا تعطي دفعة للاقتصاد الوطني، وتعتبر الجمعية ركيزة أساسية وشريكا محوريا في عملنا مع المقاولين الذاتيين، ولا تتجاوز نسبة الأرباح التي تحتسبها الشركة 15 في المائة من سعر الرحلة فيما نسبة 75 في المائة تذهب إلى المقاول الذاتي العامل في مجال النقل، وهي نسب تعتبر تنافسيا بالمقارنة النسب المحتسبة لدى منافسين آخرين.

وأبرز بوزوبع، الشركة تركز على تطوير وتنمية الوسائط والتسويق الرقميين، من أجل توفير منصة للاشتغال بالنسبة للمقاولين الذاتيين وضمان دخل قار ومستدام، وأشار إلى أن المجال ما زال يحتاج إلى قانون مؤطر حتى يعطي يعطي دفعة إضافية للاقتصاد في هذا المجال.

من جهته قال بوبكر  ايت الحسن رئيس الجمعية المغربية للمقاولين الذاتيين، إن الشراكة التي تم توقيعها مع شركة BLINC خطوة ايجابية للجمعية حيث تمكن المقاول الذاتي المنضوي تحت الجمعية من تحصيل 75 في المائة من نسبة الرحلة لفائدته مقابل 15 في المائة للشركة صاحبة الخدمة والتطبيق، عكس منافسين آخرين اشتغلنا مهم وتصل النسب التي يحتسبونها إلى 28 في المائة إن لم تكن أكثر.

ومن امتيازات الشراكة أيضا، يضيف ايت الحسن، أن المقاولين الذاتيين العاملين في مجال النقل يخضعون لبرنامج تكوين وتأطير بإشراف هذه الشركة، فضلا عن المواكبة والمتابعة من أجل تقديم خدمة في المستوى. بالإضافة إلى  العمل  بتسعيرة لا تنافس سيارات الأجرة من الصنفين حتى لا يكون هناك تأثير سلبي على نشاط سيارات الأجرة.

وأكد أيت الحسن أن الجمعية، وضعت جملة من الشروط حتى يكون المقاول الذاتي مؤهلا للعمل في مجال النقل، ومن بينها أن يكون حاصلا على بطاقة المقاول الذاتي، وأن يكون حاصلا على رخصة السياقة لا تقل عن خمس سنوات وشهادة البالكالوريا، وأن تكون سيارة الخدمة التي يستخدمها في حالة جيدة ولا يتجاوز عمرها 5 سنوات.  هذا زيادة على أن يتقن اللغة العربية وأن يكون مستواه في اللغة الفرنسية متوسطا بالنظر إلى ما يفرضه التعامل مع السياح.

وأعرب أيت الحسن، عن أمله في أن يتم تأطير مجال النقل بواسطة التطبيقات الذكية قانونيا، حتى يمكن خلق فرص شغل إضافية  وحل جزء من إشكال البطالة، مشيرا إلى أن هناك أزيد من 1000 سائق يشتغلون في هذا المجال، الذي لا ينقصه إلى قانون مؤطر.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

اقتصاد

بعد تعليقها مع 16 دولة.. المغرب يعلق الرحلات الجوية مع بلجيكا وإيطاليا

اقتصاد

شبابيك التجاري وفا بنك “تعتقل” بطاقات الزبناء وتوالي الأعطاب “يقتل” رقمنة الخدمات (صور)

اقتصاد

الطلب الخارجي يرفع معاملات كوسومار إلى 8.6 ملايير درهم

تابعنا على