غاضبون بمراكش يحتجون بسبب “تساهل” الدرك مع مجرمين
https://al3omk.com/63869.html

غاضبون بمراكش يحتجون بسبب “تساهل” الدرك مع مجرمين

علمت جريدة “العمق” من مصادر محلية، أن مواطنين أقدموا على إغلاق الطريق الوطنية رقم 9 الرابطة بين مراكش وورزازات، على مستوى منطقة “الشويطر”، احتجاجا على ما اعتبروه تهاونا من الدرك الملكي في محاربة الجريمة.

وأفادت ذات المصادر، أن ساكنة “الشويطر” القريبة من مراكش، أقدموا على إغلاق الطريق الرئيسية بين مراكش وورزازات، صباح اليوم الخميس، احتجاج على ما أسموه بـ “تهاون” مصالح الدرك في محاربة مختلف أشكال الجريمة والإفراج عن أفراد عصابة روعت الساكنة، رغبة في الانتقام من الساكنة.

وتابعت مصادرنا، أن “مواطنين تعرضوا الثلاثاء الماضي، لهجوم مسلح من طرف أفراد عصابة قامت بالسطو على 5 محلات تجارية، وبعد توقيفهم من طرف الدرك الملكي عقب توثيق كاميرات لعملية السرقة، تم الإفراج عليهم بعد ذلك، وهو ما يطرح تساؤلات بخصوص سبب الإفراج عليهم وتعريض الساكنة لبطشهم ورغبتهم في الانتقام”.

هذا، وقد استنكر المحتجون استفحال الجريمة وانتشار المخدرات بشكل كبير بالمنطقة، في ظل ما اعتبروه “تساهلا وعجزا” من رجال حسني بنسليمان في تطويق مثل هذه الظواهر، مطالبين بتدخل المسؤولين من أجل التحقيق في الأمر وتوفير الحق في الأمن للساكنة.