لأول مرة بالمغرب.. تقنية جديدة للعلاج بالطب النووي

لأول مرة بالمغرب.. تقنية جديدة للعلاج بالطب النووي

18 يناير 2017 - 18:40

طورت مصلحة الطب النووي التابعة للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، لأول مرة بالمغرب، تقنية جديدة للعلاج بالطب النووي تدعى "استئصال الغشاء الزليلي النظيري"، تستخدم في علاج التهاب المفاصل الروماتيزمي.

وأوضح المركز الاستشفائي في بلاغ له توصلت جريدة "العمق" بنسخة منه، أن المعالجة المحلية تتم عن طريق حقن مادة مشعة داخل المفصل، الشيء الذي سيمكن من علاج التهاب الغشاء الزليلي، وبالتالي علاج التهاب المفاصل الروماتيزمي، خاصة عندما يفشل العلاج العام.

وأضاف المصدر ذاته أن هذا النهج العلاجي المتطور سيساهم بشكل كبير في تحسين طرق علاج أمراض المفاصل المزمنة بمصلحة الطب النووي التابعة لمركز الأنكولوجيا وأمراض الدم، كما سيشكل قيمة مضافة للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، وقطبا من أقطاب التميز.

ويأتي استحداث هذه التقنية العلاجية في إطار تطوير وتحسين تقنيات تشخيصية وعلاجية جديدة لأمراض المفاصل المزمنة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

جامعة مولاي اسماعيل

جامعة مكناس تصنع الحدث .. المرتبة الأولى في مباراة القضاء

الطفلة بسمة

تبلغ 4 سنوات .. ولاية أمن الدار البيضاء تحتفي بالطفلة الشرطية “بسمة” (صور)

كورونا تفتك بأستاذ وحارس عام  بمراكش وتصيب آخرين

تابعنا على