العمق TV

كتبت لبلخياط ولحلو.. مسنة شاعرة تطمح لغناء شعرها من طرف فنانين كبار

25 أبريل 2021 - 09:00

كبر سنها لم يمنعها من تأليف قطع شعرية موزونة، فبعد مرور عقود على أول قطعة شعرية ألفتها أيام الإستقلال، منذ كانت في العاشرة من عمرها تقريبا، عادت الجدة شرفة العلمي لتؤلف من جديد أشعارا غزلية.

بنبرة كلها حماس تحكي شرفات لجريدة العمق أن زوجها شجعها على الكتابة، مبرزة أن كثيرا من القطع الشعرية تطرق ذهني دون سابق انذار، فأقوم بتدوينها بسرعة مخافة نسيانها، مضيفة أنها كتبت قطعا شعرية تليق بكاظم الساهر وعبد الهادي بالخياط، ونعمان لحلو، وأمنيتي أن أرى قطعي الشعرية تتغنى من طرف فنانين مغاربة كبار قبل وفاتي.

ألفت الشاعرة شرفة لحدود الساعة 32 قطعة شعرية، عنونتها بـ”سوف أكون من جديد” وعملت على تحفيظها وطبعها.

الشاعرة الجدة كانت مولعة بشعر الفلسطينية فدوى طوقان، حيث تقول في هذا الصدد: “سميت أول إبنة لي على إسم الشاعرة الفلسطينية، كنت أحفظ شعرها عن ظهر قلب”.

وأشارت شرفة العلمي إلى أن “كل القطع الشعرية بمثابة أبنائي، وأحب قطعة إلى قلبي هى التي كتبتها للملك محمد السادس والتي عنونتها بـ”أخي مد يدك للسلام”، وهي قطعة تتحدث عن الصحراويين وعن تسامح ملكنا، وحبه للسلام”.

تجدر الإشارة إلى أن الشاعرة شرفة البالغة من العمر حوالي 77 سنة، تخلت عن وظيفتها بوزارة العدل واختارت التفرغ لتربية أبنائها وهي الآن أم لثلاث أطباء.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

العمق TV

نرجس تحكي قصتها مع العنف النفسي الذي أطلق الشرارة الأولى لمشروعها الفني

العمق TV

حلويات وكسوة العيد .. هكذا يحتفل المغاربة بعيد الفطر رغم الجائحة (فيديو)

العمق TV

حكايات الأمثال الشعبية مع البوعبيدي.. مثل اليوم: قالو باك طاح قالو من الخيمة مشا مايل (فيديو)

تابعنا على