سياسة

بايتاس يهاجم وهبي: عنده إسهال في التصريحات ويتكلم لتبرير هزيمته المرتقبة (فيديو)

28 أبريل 2021 - 19:30

هاجم القيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار مصطفى بايتاس، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي، وقال عنه: “عنده إسهال في التصريحات ويتكلم لكي يتكلم وليبرر هزيمته المرتقبة”، في حين أكد أن العلاقة بين الحزبين “ممتازة جدا على المستوى المؤسساتي”، وأن الخلاف يرجع إلى “وهبي كشخص”.

وقال بايتاس الذي حل ضيفا لهذا الأسبوع على برنامج “حوار في العمق”، “لما أسمع كلام وهبي أتأسف، لأنه يتكلم لأجل الكلام ولكي يتكلم ولا يصمت، وليس له حدود معنية ليقف عندها”، مردفا “الرجل له إسهال في التصريحات، وهو يبرر هزيمته المرتقبة، ويصنع رأيا عاما لكي يبرر المآل الذي سيحصل عليه في الانتخابات القادمة”.

ورفض بايتاس تصريحات وهبي التي اتهم فيها حزبه بـ”استقطاب النواب البرلمانيين للبام إلى الأحرار”، متحديا إياه بإعلان أسمائهم بقوله “يورينا شكون دينا ليه وهو لديه الآن 7 أو 8 برلمانيين تجمعيين”، واسترسل “أنا الذي قضيت 19 سنة في الحزب أعرفهم وكانوا برلمانيين وينافحون إلى الأمس القريب عن القضايا التي يؤمن بها الحزب”.

وبرر عضو المكتب السياسي لحزب الحمامة والنائب البرلماني توجه مجموعة من الوجوه السياسية للترشح مع حزبه، بأنه “يتمتع بجاذبية سياسية تجذب الناس من كل حدب وصوب من أجل الترشح مع الأحرار”.

وبخصوص العلاقة مع حزب الأصالة والمعاصرة، قال “يجمعنا مع نواب الأصالة والمعاصرة الاحترام الود، وعلى المستوى المؤسساتي لنا علاقة ممتازة مع حزب الأصالة والمعاصرة وليست لدينا مشكل معه”.

ودعا بايتاس الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة إلى “إعادة قراءة كتيب حركة لكل الديمقراطيين”، معتبرا أنه “إذا قرأه لن يقوم بهذه الحركات لأن حزب الأصالة والمعاصرة تأسس من أجل غايات نبيلة جدا”، كما وصف وهبي بـ”المخطئ” بخصوص “قطيعته مع ما قبل توليه قيادة حزبه”.

وأضاف “وهبي كشخص هو الذي يتحرك يمينا وشمالا ويقدم أرقاما غير حقيقية ويحاول أن يضرب في مصداقية حزب التجمع الوطني للأحرار وفي مصداقية قياداته”، وتابع “نريد أن نعرف تموقعه اليوم أين؟ يختلف معنا نحن، ويختلف مع العدالة والتنمية، ويتقرب من التقدم والاشتراكية أو الاتحاد الاشتراكي ويتخاصم معه”.

كما خاطب بايتاس وهبي بقوله “إذا كان معول على هذه الورقة ليبرر فشله، أقول له من الآن هذا لن يبرر شيئا”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

وسط تنديد عربي ودولي واسع.. انتقادات للصمت الرسمي المغربي تُجاه أحداث القدس

رئيس الحكومة المغربية سياسة

العثماني يستنكر اعتداءات إسرائيل بـ”الأقصى”.. وحزبه يجمع التبرعات للمقدسيين

سياسة

البرلمان يحدد آخر موعد لتقديم التعديلات على مشروع قانون “تقنين الكيف”

تابعنا على