خارج الحدود

هل تعمّد النظام الجزائري تسليم زعيم جبهة البوليساريو لإسبانيا؟

04 مايو 2021 - 17:30

قال منتدى مؤيدي الحكم الذاتي المعروف اختصارا بـ”فورساتين”، إن النظام الجزائري تعمد تسليم زعيم جبهة البوليساريو ابراهيم غالي لإسبانيا وهو يعلم ما ينتظره على التراب الإسباني.

وأوضح المنتدى أن “الخيانة الجزائرية في حق أتباع البوليساريو ثابتة، ولا تحتاج إلى أدلة إضافية، فما عاد يمكن إخفاءها، وكل يوم تنضاف حجج جديدة تدل على تلك الخيانة “.

واعتبر فورساتين أن النظام الجزائري خان جبهة البوليساريو حين سلم قائدها إلى اسبانيا، وهو تعلم أكثر ما ينتظره على ترابها، والمخاطر القانونية المترتبة عن تواجده بإسبانيا، و”ليس خفيا كم الشكاوى المقدمة في حق ابراهيم غالي أمام القضاء الاسباني”.

وتساءل المصدر ذاته، “فلماذا تغامر الجزائر ببعثه إلى الدولة الوحيدة التي يقصدها الصحراويون؟ هل الجزائر غبية لتتناسى تلك القضايا التي تواجه قائد صنيعتها؟ ثم أليس الأدعى توخي الحذر، وتجنب الشك ولو كان ضئيلا، وتفادي إرسال غالي إلى اسبانيا ، ولو من باب سد الذرائع؟ فكيف والجزائر تعرف أن مجرد تواجده باسبانيا سيجر عليه متابعات قضائية، واحتمال اعتقاله؟.. ألم تكن الجزائر تستطيع أن ترسله بهوية مزورة الى دول أخرى دون أن ينكشف أمره؟”.

وجوابا على هذه التساؤلات، قال فورساتين إن الجزائر كانت تستطيع علاج غالي في دول أخرى، وكانت بالفعل تعرف ما ينتظره في إسبانيا ، وتعمدت إرساله بالضبط إلى إسبانيا.

وعن الغاية من إرساله إلى إسبانيا، أوضح المصدر ذاته أن الجزائر “تتلاعب بجبهة البوليساريو، وتمعن في خيانة الصحراويين حتى من أتباعها “.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عبدو منذ أسبوع واحد

الجزائر حية كرطيطة تنفت سمها في اشد الأقرباء اليها لان هذا هو طبعها وعليه ادمنت

مقالات ذات صلة

خارج الحدود

200 نقطة اشتباك بالضفة.. شهداء ومئات الجرحى والاحتلال يقتل متظاهرين بالرصاص الحي

خارج الحدود

مؤسس “حركة المجاهدين”: علي أعراس كان عضوا في الحركة وسلمنا بالفعل أسلحة

خارج الحدود

صواريخ المقاومة الفلسطينية تكبد الاقتصاد الإسرائيلي 160 مليون دولار

تابعنا على