سياسة

الولايات المتحدة تطالب المغرب وإسبانيا بالعمل معا على تجاوز الأزمة في سبتة

19 مايو 2021 - 23:55

طالبت الولايات المتحدة، اليوم الأربعاء، من المغرب وإسبانيا بالعمل معًا لحل الأزمة في مدينة سبتة المحتلة، عقب وصول أزيد من 8000 مهاجر مغربي وإفريقي منذ الإثنين المنصرم، ما خلف أزمة سياسية بين مدريد والرباط وتبادلا للاتهامات، وصلت إلى حد استدعاء السفير المغربية.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية “جالينا بورتر”، في مؤتمر صحفي، اليوم الأربعاء: “إننا نؤيد أن تعمل إسبانيا والمغرب معًا من أجل التوصل إلى حل للأزمة”.

وأوضحت المتحدثة، أن الولايات المتحدة ملتزمة بتعزيز عمليات الهجرة “الإنسانية والمنظمة والعادلة” في المنطقة، من خلال سياسات ثنائية ومتعددة الأطراف، بالإضافة إلى برامج للحكومات المحلية.

ومنذ الإثنين المنصرم، تمكن أزيد من 8 آلاف شخص من الوصول إلى سبتة، تمت إعادة حوالي 5000 منهم إلى المغرب، وفق ما أعلنته وزارة الداخلية الإسبانية في حصيلة جديدة، حيث قضى أغلبهم الليل في العراء داخل المدينة المحتلة.

واستدعت الخارجية الإسبانية السفير المغربية بمدريد، للاحتجاج على التدفق غير المسبوق للمهاجرين إلى سبتة، فيما استدعت الرباط سفيرتها بإسبانيا للتشاور.

ولليوم الثالث على التوالي، احتشد المئات من المغاربة والمهاجرين الأفارقة، على الحدود مع سبتة، محاولين الوصول إلى المدينة المحتلة بكل الطرق، بالموازاة مع استمرار توافد العشرات من الشبان والقاصرين من مدن مختلفة على مدينة الفنيدق.

ووفق ما عاينته جريدة “العمق”، اليوم الأربعاء، فإن أجهزة الأمن المغربية تمكنت من إبعاد الحشود من السياج الحدودي مع سبتة، وهو ما جعل المئات يتراجعون إلى ملتقى الطرق الثاني قبل المعبر، حيث تضع مصالح الأمن حواجز حديدية لمنع تقدمهم.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ولد علي منذ شهر واحد

أخشى ما أخشاه ان الموقف المغربي تجاه اسبانيا وباقي الدول الأوروبية لن يأتي بنتائج إجابية بل العكس هو الصحيح ربما سيأتي بنتائج سلبية لذا يجب على المغرب ان يفكر جيدا قبل ان يتخذ أي قرار ضد أي دولة أوروبية أتساءل كيف للمغرب ان يهدد بقطع علاقته مع الدول لأوروبية التي يستفد منها بملايير الدولارات سنويا بتبادل التجارة وخمسة ملايين من المغاربة يعيشون هناك يجلبون العملة الصعبة لابأس بها أعتقد ان الشراكة المغربية الأوروبة لا تقدر بثمن! السؤال الذي حيرني ما الذي جعل المغرب لا يريد ان يقطع علاقته مع رأس الأفعى أولا "الجزائر" العدو الحقيقي للشعب المغرب!

مقالات ذات صلة

سياسة

في لقاء ثاني مع بنموسى .. “جزئيات بسيطة” تفصل الأحزاب عن التوقيع على ميثاق التنمية

سياسة

احتجاج شركات يدفع آيت الطالب لإعادة فتح صفقة بـ40 مليون درهم بعد حصرها في 3 شركات

سياسة

رئيس الحكومة يعرض الحصيلة المرحلية لحكومته أمام مجلس النواب في هذا التاريخ

تابعنا على