مجتمع

تجدد دعوات تأجيل تنزيل نظام “الباكالوريوس” لإنعدام الشروط الضرورية لإنجاحه

24 مايو 2021 - 23:30

أفادت النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العالي، أن الشروط الضرورية لتنزيل نظام البكالوريوس المقترح، في إطار الإصلاح البيداغوجي، ابتداء من الموسم المقبل غير متوفرة في الوقت الحالي، وذلك وفق ما أفادت به المعطيات الواردة، من عدد من المؤسسات الجامعية التابعة لجامعة الحسن الثاني.

وكشفت النقابة في بيان لها توصلت “العمق” بنسخة منه، عقب اجتماع عقده المكتب بجامعة الحسن الثاني، أمس الأحد، عن وجود نقص حاد في الموارد البشرية، وخاصة في هيئة التدريس اللازمة، لتنزيل نظام البكالوريوس على ارض الواقع بالشكل المقترح حاليا.

وأشارت النقابة إلى عدم، وجود الإمكانيات والوسائل اللوجستيكية الكافية، لتوطين البكالوريوس في بعض المؤسسات الجامعية، مع عزم الجامعة اللجوء إلى التعليم عن بعد، واستعمال منصات رقمية لتدريس الوحدات المتعلقة، باللغات والمهارات الذاتية والمهنية، والتي تعتبر إحدى المبرارت الأساسية، للوزارة في العودة إلى نظام أربع سنوات في الإجازة، وذلك في تناقض تام مع روح الإصلاح وأهدافه خاصة وأن التجربة الحالية، التي فرضتها حالة الطوارئ الصحية، جلت بوضوح ضعف نجاعة التعليم عن بعد، وأكدت أنه لا يمكن أن يعوض التعليم الحضوري.

ودعا المكتب الجهوي للنقابة، إلى التريث في تنزيل نظام البكالوريوس، وتأجيله ريثما تتوفر كافة الشروط الضرورية والموضوعية لإنجاح وتجويد تنزيله على أرض الواقع، وتتضح الرؤيا بشأن ذلك.

وبشأن مجال الخدمات الاجتماعية الخاصة بالأساتذة الباحثين، دعا المكتب الجهوي رئاسة الجامعة، إلى تحديد الجدولة الزمنية لتنزيل مشروع السكن المخصص لأساتذة وموظفي الجامعة، وكذلك كل ما يتعلق بتدبير هذا الموضوع، مع توضيح الموقف بشكل رسمي من الاخبار المتداولة والمتضاربة حوله.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

همس منذ 4 أسابيع

لا بد من سنوات عجاف التجريب المشروع في ضحايا وضعهم الظروف في هذا الزمكان .

أستاذ جامعي منذ 1989 منذ 4 أسابيع

قال الخبر: [ عن وجود نقص حاد في الموارد البشرية، وخاصة في هيئة التدريس اللازمة، لتنزيل نظام البكالوريوس على ارض الواقع بالشكل المقترح حاليا] ـــــــــــــ قلت: مئات الأساتذة الجامعيين الأشباح في مختلف الكليات ومئات آخرين يشتغلون ساعتين أو أربعا في الأسبوع .... ونقول هناك خصاص؟؟؟ ... لو أن الوزارة أحالت أرقام البطاقات الوطنية للأساتذة على مصلحة شرطة الحدود لوجدت العشرات منهم يقضون أوقاتهم خارج المغرب مع تحصيل الرواتب ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ أتركوا الوزير يخدم على الأقل يصلح ما أفسده الوزير غير الكفء الداودي

مقالات ذات صلة

مجتمع

يوسف يبدع من جديد.. شاب مغربي يحول أعواد الآيس كريم إلى أواني وأشكال فنية جميلة (فيديو)

مجتمع

استعدادا لعيد الأضحى .. ترقيم 5.8 مليون رأس من الأغنام والماعز

مجتمع

رسميا.. الاستمرار في تنظيم الزيارة العائلية بكافة السجون ومنح تسهيلات للجالية

تابعنا على