سياسة

ماء العينين: انهزام الجامعة الوطنية لموظفي التعليم في الانتخابات إشارة قوية للبيجيدي

21 يونيو 2021 - 10:00

قالت البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية آمنة ماء العينين، إن انهزام الجامعة الوطنية لموظفي التعليم التابعة للاتحاد الوطني للشغل، في الانتخابات، ينطوي على إشارة قوية لحزب العدالة والتنمية.

وهوت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم إلى الرتبة الثالثة، لتخرج بذلك من دائرة النقابة الخمس الأكثر تمثيلية، حيث كانت نقابة البيجيدي في قطاع التعليم حلت في المرتبة الثانية بعد النقابة الوطنية للتعليم “CDT”.

وأشارت ماء العينين، وهي أيضا عضو للمكتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي التعليم التابعة، إلى أن نقابتها تنعت بالذراع النقابي لحزب العدالة والتنمية، حيث يتم التعامل معها في الساحة كامتداد للحزب بما هو معروف من تداخل كبير بين النقابي والسياسي.

واسترسلت، في مقال على “فيسبوك”، “وهو ما يجب على الحزب التقاطه وقراءته قراءة رزينة، لأن الإشارة القوية قد تم إرسالها من داخل فئة تشكل العصب القوي لقاعدة الحزب النضالية والانتخابية”.

واعتبرت ماء العينين أن أسباب تراجع الاتحاد الوطني للشغل “متعددة ومركبة… لكن الأكيد أنها عوامل تتوزع بين الموضوعي الخارجي وبين الذاتي الداخلي”.

ومن هذه الأسباب، تضيف ماء العينين، “مراجعة التقطيع الترابي والفئوي بطريقة مفاجئة ومتسرعة بدا واضحا من خلالها التحكم القبلي في النتائج وضبطها وتوجيهها، وقد كان واضحا أن نتائج النقابة ستتراجع بسبب ذلك”، واستدركت بأن العوامل الداخلية أيضا “عمقت العجز وأسهمت في تحقيق التراجع الكبير”.

وشددت على أن العمل السياسي والنقابي يتطلب “النفس الطويل والأعصاب الحديدية والكثير من الثبات والقدرة على تحليل آليات الاستهداف الخارجي دون إغفال الاعتراف بالأخطاء الذاتية، كما أن التنظيمات تحتاج إلى لحظات للفرز ومعرفة معادن الرجال والنساء من المناضلات والمناضلين”.

ودعت إلى قبول الأمر الواقع بنفسية الاستيعاب والتجاوز، “لأنها ليست إلا محطة من المحطات لا تُنهي رهانات النضال الذي يجب أن يستمر بمناضلين يقرؤون عِبَر التاريخ ويصمدون حين تشتد الرياح ويتطاير المتطايرون ويغادر المتلهفون لغير النضال الحر الشريف”.
جدير بالذكر أن الجامعة الوطنية لموظفي التعليم التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب فقدت صفة النقابة الأكثر تمثيلية بشكل بعد إعلان النتائج النهائية لانتخابات اللجان الثنائية المتساوية الأعضاء.

وأسفرت نتائئج الانتخابات على احتلال الجامعة الوطنية للتعليم “UMT” للمرتبة الأولى، متبوعة بالنقابة الوطنية للتعليم “CDT”، ثم الجامعة الحرة للتعليم “UGTM”، فالجامعة الوطنية للتعليم “FNE”، والنقابة الوطنية للتعليم “FDT”، فالجامعة الوطنية لموظفي التعليم “UNTM”، ونقابة مفتشي التعليم، ثم النقابة الوطني للتعليم العلي.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

عبد اللطيف وهبي يدعو إلى إجبارية التلقيح ضد كورونا

سياسة

وزير الخارجية الإسباني يطالب بـ”الهدوء والوقت والحذر” لحل الأزمة مع المغرب

سياسة

استبعد استجابة تبون.. محلل جزائري: شعبنا يرحب بالدعوة لفتح الحدود وشرط الاعتذار مبالغ فيه (فيديو)

تابعنا على