رئيس جماعة الشراط سياسة

النيابة العامة تقرر متابعة البرلماني سعيد الزايدي في حالة اعتقال وتحيله على سجن عكاشة

08 أكتوبر 2021 - 19:55

علمت جريدة “العمق”، أن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء، قرر متابعة النائب البرلماني باسم حزب التقدم والاشتراكية عن دائرة بنسليمان ورئيس جماعة الشراط سعيد الزايدي في حالة اعتقال، حيث تمت إحالته مساء الجمعة على سجن عكاشة بالدار البيضاء.

ووفق مصادر الجريدة، فإن قرار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء، يأتي من أجل خطورة الأفعال المنسوبة للمتهم، حيث سبق لعناصر الأمن بمدينة الرباط أن اعتقلت الزايدي صباح الثلاثاء الماضي بأحد المقاهي الراقية بحي الرياض وسط العاصمة وهو متلبس بتسلم رشوة من مقاول.

وكانت مصادر قد كشفت لجريدة “العمق”، أن مستثمرا معروفا يدعى “ك.ب” قام بوضع شكاية ضد الزايدي لدى النيابة العامة بالدار البيضاء، وهو ما تفاعلت معه الأخيرة بجدية، حيث تقرر نصب كمين له من أجل اعتقاله وهو في حالة تلبس بتلقي رشوة.

وأكدت المصادر بأن المستثمر كان يعاني من “ابتزاز” الزايدي بخصوص مشروع له بجماعة الشراط حيث طلب منه رشوة قدرها 400 ألف درهم مقابل تيسير أموره الإدارية، الشيء الذي دفعه لوضع شكاية في الموضوع لدى النيابة العامة بالدار البيضاء.

وبناء على ذلك، تم نصب كمين للمتهم، حيث تم توقيفه في مدينة الرباط وبحوزته مبلغ مالي قيمته 40 مليون سنتيم قام المستثمر بتسليمه له في عين المكان، حيث تم اعتقاله على الفور في حالة تلبس، وذلك بحضور شخصي لوكيل الملك بالدار البيضاء.

يشار إلى أن الزايدي في حالة إدانته بعقوبة حبسية تفوق شهرين سيتم عزله تلقائيا من رئاسة المجلس الجماعي للشراط، التي يرأسها منذ وفاة والده أحمد الزايدي سنة 2014 إثر حادثة غرق داخل واد الشراط وهو داخل سيارته.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

المغرب يحتضن مؤتمرا لأول تجمع لـ”شباب اليسار” في العالم العربي وأمريكا اللاتينية (صور)

سياسة

حكومة أخنوش تعرض مشروع قانون المالية أمام البرلمان الإثنين المقبل

سياسة

قانون المالية الجديد على طاولة أول مجلس وزاري برئاسة الملك في عهد حكومة أخنوش

تابعنا على