منتدى القراء

هل ستحقق الحكومة الحالية أهداف المواطن المغربي ومرماه؟

09 أكتوبر 2021 - 21:10

لقد عرفت الانتخابات الحالية نوعاً من الضجيج السياسيّ و الإعلامي و أصبح المواطن المغربيّ في حيرة من أمره ، أ يُصدِّق برامج الأحزاب التي نالت أصواتاً تؤهلها لتشكيل الحكومة الائتلافية أم سيفقد ثقته فبها ؟ ذلك أنّ هذه الأحزاب قطعت وُعوداً كثيرة على نفسها ، و لربما هنالك اختلاف في برامجها و مشاريعها ، فهذا الاختلاف يجعل الشعب يتساءل ، هل هؤلاء الأشخاص فعلاً يسعون إلى تغليب المصلحة العامة للبلد أم هدفهم توزيع الحقائب الوزارية و السعي وراء تحقيق مصالح ضيِّقة و شخصية تضمحلّ في خضمّها المصلحة العامة للبلد .

وُعود كثيرة أعلنتها هذه الأحزاب في حملاتها الانتخابية و ألحّتْ على تنزيلها على أرض الواقع ، و لكن الشعب لا يزال غير مقتنع بهذا الأمر ما لم تُشرع هذه الحكومة في تنفيذها في أقرب وقت و الابتعاد عن المزايدات السياسية في ظل الأوضاع الاجتماعية المزرية التي يعيشها الشعب المغربيّ ، كما أن الشعب يرغب في تغيير الوجوه القديمة التي مكثت في مقاعدها لحِقبة طويلة و دامت أكثر من ولايتين متتاليتين حتى أصبحت منبوذة لدى المواطن إلا أنّ التشكيلة الحكومية الحالية على بعض الأشخاص الذين عمَّروا في كراسيهم سنين عديدة ، رغم عدم رضا المواطن عليها ، و الدليل في ذلك تداول المواقع الاجتماعية للأشخاص غير المرغوب فيها و التي ألحّتْ على عدم إشراكهم صمن التشكيلة الجديدة .

في حالة عدم وفاء الأحزاب المشكلة للحكومة بوعودها الانتخابية و عدم تحقيق الأهداف المرجوة ، من إصلاح للتعليم و الصحة و توفير الشغل لكافة الشباب و خلق نوع من العدالة الاجتماعية و القضاء على الفساد المستشري في البلد ، فإن السعب المغربي لن يُعاقِب هذه الأحزاب ، كما فعل لحزب العدالة و التنمية، و إنما سيعزف في الانتخابات القادمة عن التصويت ، و حينئذ سيدخل المغرب في معضلة كبيرة لا يقوى أحد من تجاوُزها ….

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

منتدى القراء

البلدان الغربية تتقدّم والبلدان العربيّة تتأخّر !

تاريخ منتدى القراء

رمزية احتفال بذكرى 100 سنة على معركة أنوال الخالدة؟

منتدى القراء

حوار صحفي مع شخص من ذوي الإعاقة بإحدى قرى الريف المنسية؟

تابعنا على