وجهة نظر

الاكتظاظ في المدارس.. واقعية السيد شكيب بنموسى واقتراحات أستاذ!

09 نوفمبر 2021 - 00:42

عندما يؤكد السيد وزير التعليم بأن الاكتظاظ في المدارس والثانويات يؤثر كثيرا على الجودة، ويقر بأن هيأة التدريس تتحمل أكثر من طاقتها في ظل اكتظاظ غير مرغوب به! ويحتاج لمجهود للحد منه..ماذا بقي إذن لمن يتمادى في الاجتهاد ويزيد في اثقال هيأة التدريس بمهام إضافية مرهقة في ظل اكتظاظ مرهق أصلا..شكرا لواقعية ورجاحة حكمة السيد الوزير شكيب بنموسى، وأسفي على من خبر القسم وتنكر للأصل عندما غير الإطار، وتناسى عبارة أخلاقية عنوانها: كاد المعلم أن يكون رسولا!!!

هذا من جهة، ومن ناحية اخرى فظاهرة الاكتظاظ لن تحل بانتظار احداثات جديدة تهم بناء مؤسسات تربوية في مختلف الأقاليم والجهات، وذلك بالنظر للإكراهات المادية المعروفة، زد على ذلك محدودية المناصب المالية المخصصة لتوظيف نساء ورجال التعليم بالمقارة مع الأعداد الهائلة المحالة للتقاعد، ناهيك عن كثافة المطالبة بالتقاعد النسبي، لكون الاكتظاظ أمسى مرهقا للاطر التربوية وبدون استثناء.

هذا واقتراحاتنا في إطار المقاربات التشاركية والابتكارية كما جاء على لسان السيد الوزير شكيب بنموسى، أن يتم في هذا الصدد تعميم نظام الأفواج، وتقليص ساعات بعض المواد، وإعادة النظر في كثافة بعض المقررات من حيث الكم، وتخصيص زمن معقول للتعلم الذاتي المراقب من الجميع في أفق الإصلاح الشامل، إصلاح كما قال ينطلق من إعادة هيكلة الزمن المدرسي وتصنيف الزمن الدراسي حسب الأولويات المنتجة للقيم والثروة الفكرية والمعرفية، زد على ذلك إعادة النظر بشكل جدري في طرق تأليف الكتب المدرسية والعودة لنظام الكتاب المشترك أو الجامع، وهكذا دواليك..

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

وجهة نظر

الحرب واللاحرب أو عندما يكون السلم مدخلا للتنمية (2/2)

وجهة نظر

فراخ الخريف والمعمار

وجهة نظر

في الحاجة إلى إحياء عمل حزبي جاد..

تابعنا على