أدب وفنون

نور الدين بكر ينفي لـ”العمق” إشاعة وفاته ويستنكر: “حشومة هادشي”

نفى الفنان نور الدين بكر، في اتصال هاتفي مع جريدة “العمق”، إشاعة وفاته، التي تروج في المنصات الاجتماعية، منذ ليلة البارحة. 

وعبّر الفنان نور الدين بكر، الذي كان يتحدث بصوت خافت، عن استيائه من إشاعة وفاته بالقول “حشومة ما بقا ما يدار عند بعض الناس”.

واستنكر بكر هذه الشائعات، التي تلاحقه منذ إعلان مرضه بسرطان الحنجرة، قائلا: “للأسف بعض الصفحات يختارون مثل هذه الطرق للمتاجرة بمعاناة الناس”.

وطمأن الفنان بكر، صاحب عبارة “راكي غادي في الخسران يا حمادي”، الجمهور المغربي على صحته، موضحا أنه “بخير وحالته مستقرة”. 

وصدرت إشاعة وفاة الفنان بكر، من جنازة عبد اللطيف لمنور، بعد انهيار الممثلة كريمة وساط، إثر سماعها خبر رحيل نور الدين، ليتبين فيما بعد أنه “خبر زائف”.

وليس نور الدين بكر، هو الوحيد الذي تعرض لإشاعة الوفاة، فقبل شهور قليلة تدوالت بعض الصفحات خبر موت كل من الفنانين عبد الرؤوف التونسي ومحمد الجم وسعاد صابر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.