مجتمع

مجهولون يسرقون جثمانا بضريح “سيدي بوعراقية” بطنجة

16 ديسمبر 2016 - 10:59

سرق مجهولون، أمس الخميس جثمانا من ضريح شهير في مدينة طنجة، بحسب مسؤولين عن الضريح الذي يعد أحد المزارات الشهيرة.

وقال مسؤول في اللجنة المشرفة على الضريح، إن “الضريح، المعروف باسم سيدي بوعراقية، تعرض لعملية نبش وسرقة رفات صاحبِه المدفون فيه منذ نحو 350 سنة”.

ورجح مصدر أمني، أن دافع عملية السرقة غير المسبوقة، يرجع إلى رغبة مجهولين في التنقيب عن محتويات الضريح، مشيراً إلى أن الجناة قاموا بتعميق حفرة القبر بعد إزاحة الجثمان.

ولفت إلى أن الأجهزة الأمنية فتحت تحقيقاً في الحادث؛ من أجل تحديد هوية المتورطين فيه.

وضريح “سيدي بو عراقية” يعود إلى محمد الحاج البقال، وهو أحد الأعلام الذين يصنّفهم المغاربة ضمن “الأولياء الصالحين”، وينسب إليه “بطولات في مكافحة الاحتلال الأجنبي لمدينة طنجة، أواسط القرن السابع عشر”.

 

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

مجتمع

الشيخوخة تضرب الإدارة المغربية .. و10 آلاف موظف سيتقاعد في 2022

مجتمع

“عدم احترام القانون” يدفع مستشاري البام للانسحاب من دورة استثنائية بجماعة بأزيلال

مجتمع

بعد تخفيف الحكم.. دفاع الإمام أبوعلين: كنا ننتظر البراءة وسنطعن بمحكمة النقض

تابعنا على