https://al3omk.com/73248.html

بني ملال تحتضن الملتقى الدولي للفيلم الوثائقي

تحتضن مدينة بني ملال، الدورة الثالثة للملتقى الدولي حول الفيلم الوثائقي، لأجل استنبات الاهتمام بهذا الجنس الفيلمي وتحفيز الباحثين الشباب على الاهتمام بالبحث في آلياته واشتغالاته، وذلك من تنيظم ماستر الأدب والسينما وجمعية مهرجان الفيلم الوثائقي بخريبكة، بشراكة مع كلية الآداب و العلوم الانسانية ببني ملال ومختبر البحث حول التاريخ والتراث والثقافة والتنمية الجهوية وجمعية فن ومرئيات وسلك دكتوراه الأدب والفنون، 

ويستضيف الملتقى الدولي للفيلم الوثائقي هذه الدورة، ضيوفا من النرويج وفرنسا وتونس والمغرب حيث سيتم عرض الأفلام التالية، “على طريق الفوسفاط” لمليكة المانوك ومحمد النظران، “كل شيء مكتوب” لصونيا بن سلامة، “هروب إلى الغانج” لتحسين محسين، كما سيتم تنظيم لقاء مفتوح مع مخرجيها اليوم 2016.

أما في ما يخص التكوين والذي يعتبره المنظمون آلية أساسية لتقريب المفاهيم وإمداد الباحث بالوسائل الضرورية للقراءة والتحليل، فقد قرروا تنظيم ورشة حول الفيلم الوثائقي من تأطير المخرج والمنتج مهدي بكار، يوم الأربعاء 21 دجنبر لفائدة طلبة ماستر الأدب والسينما وبعض مهنيي القطاع.

تجدر الإشارة أن هذا النشاط يأتي في إطار الدينامية الثقافية والفنية التي تعرفها كلية الآداب والعلوم الانسانية ببني ملال لأجل جعل المؤسسة الجامعية قاطرة للعمل الإبداعي داخل المدينة والجهة.

 

تعليقات الزوّار (0)