https://al3omk.com/74511.html

العماري يستقبل أعضاء الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام

استقبل إلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، أول أمس بالمقر المركزي للحزب بالرباط، أعضاء الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام.

وعرض أعضاء الائتلاف، برئاسة النقيب عبد الرحيم الجامعي، في هذا اللقاء، الذي حضره عدد من أعضاء المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، مذكرة ترافعية لدعم جهود الجمعية العامة للأمم المتحدة لوقف عقوبة الإعدام.

وأكد لحبيب بلكوش، عضو المكتب السياسي لـ “البام”، أن هذا اللقاء يندرج في إطار انفتاح الحزب على الفعاليات المدنية في مختلف القضايا الحقوقية المطروحة، موضحا أن موضوع إلغاء عقوبة الإعدام يكتسي أهمية خاصة وصدرت فيه توصية أساسية لهيأة الإنصاف والمصالحة.

وأوضح بلكوش، في تصريح لـ PAM.MA، أن الائتلاف من أجل إلغاء عقوبة الإعدام قام بتقديم مذكرة تهم تصويت المغرب بالجمعية العامة للأمم المتحدة على قرار تعليق عقوبة الإعدام، مبرزا أن المغرب يتحفظ على هذا القرار منذ 1993، وهو موقف من الناحية السياسية غير مستوعب لا بالنسبة للحركات الحقوقية ولا بالنسبة للمتتبعين لأوضاع حقوق الإنسان.

من جهته، أثنى عبد الرحيم الجامعي، منسق الائتلاف، على استجابة حزب البام لنداء الائتلاف، مؤكدا أن إلياس العماري عبر عن استعداده للتعاون في هذا الموضوع بدون أي تحفظ.

وقال الجامعي، “الأصالة والمعاصرة تفاعل مع المذكرة المطلبية للائتلاف، وأكد أنه سيعمل في إطار المؤسسات التشريعية، مجلس النواب ومجلس المستشارين، للنهوض بهذه المسؤولية السياسية، التي تتحملها الأحزاب التي تناهض عقوبة الإعدام”.

يذكر، أن الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام أطلق حملة من أجل الترافع لدعم جهود الجمعية العامة للأمم المتحدة، من أجل وقف عالمي لتنفيذ عقوبة الإعدام من خلال التصويت على مشروع قرار جديد بهذا الخصوص، سيعرض على أنظار الجلسة العامة بعد منتصف شهر دجنبر المقبل.

تعليقات الزوّار (0)