معطيات استخباراتية مغربية ترفع الحذر في أوروبا مع رأس السنة

معطيات استخباراتية مغربية ترفع الحذر في أوروبا مع رأس السنة

03 ديسمبر 2016 - 10:08

فاطمة الزهراء الجبراني - متدربة

كشفت معطيات استخباراتية أوروبية أن المغرب حذر عددا من البلدان الأوروبية من هجمات محتملة قد تستهدفهم باستخدام أسلحة كيماوية أو بيولوجية، وأشار مصدر من الشرطة الدولية إلى أن المخاوف تزايدت من هجمات دامية، فيما رفعت عدد من البلدان الأوروبية حذرها إلى أقصاه مع حلول نهاية السنة، حسب "المساء" في عددها الصادر يوم السبت-الأحد.

وكشف تقرير للشرطة الدولية، أن عملية للشرطة في فبراير الماضي، أحبطت هجوما محتملا للتنظيم، وكشفت عن احتمال لجوئه إلى استخدام أسلحة كيماوية أو بيولوجية، كما كشفت العملية أن هذه المواد يمكن استعمالها في أوروبا أيضا.

ويأتي تغيير التنظيم لاستراتيجيته، رغم أن الأسلحة النارية الآلية والسكاكين والمركبات تبقى الأكثر استعمالا من قبله لسهولتها، وكذلك بسبب "فعاليتها وسهولة الوصول لهذه الأسلحة، ويحذر التقرير أيضا من أن تكتيكات يستخدمها التنظيم في العراق وسوريا- مثل السيارات المفخخة- يمكن استعمالها أيضا في أوروبا".

وكشف الأنتربول أنه من المرجح أن يشن التنظيم هجمات جديدة في الاتحاد الأوروبي في المستقبل القريب، وربما تستهدف هذه الهجمات البلدان الأعضاء في قوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة لمكافحة التنظيم المتطرف في سوريا والعراق.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

جهة بني ملال تسجل 226 إصابة جديدة بكورونا

مصرع أربعة عمال اختناقا داخل وحدة صناعية ضواحي أكادير

توقيف 15 شخصا بعد إلحاق خسائر مادية بسيارات بمراكش

تابعنا على