آخر أخبار الرياضة، العمق الرياضي

اللجنة الدولية تنتقد “سوء تنظيم” الجزائر للألعاب المتوسطية وتطالبها بالاعتذار

وجهت اللجنة الدولية لألعاب البحر الأبيض المتوسط انتقادات لاذعة للجزائر على سوء تنظيما للألعاب المتوسطية، المقامة بوهران إلى غاية 3 من يوليوز المقبل.

واعتبرت اللجنة، في رسالة موقعة باسم كاتبها العام، أن حفل افتتاح الألعاب بوهران الجزائرية، السبت الماضي، “لم يكن سوى صورة موجهة للخارج ولم يتم استحضار البعد المتوسطي”، معبرة عن أسفها من أوجه القصور في القضايا التنظيمية الهامة والأساسية، والتي خلفت، حسب الرسالة، انطباعا سلبيا لدى أفراد عائلة البحر الأبيض المتوسط، ​​وأثار ردود فعل قوية.”

وأكدت اللجنة أنها “غير مقتنعة بخطة النقل الموضوعة لأنها “فاشلة تماما”، مشيرة إلى أن هذا الأمر تسبب في منع حوالي ستين شخصًا من اللجنة التنفيذية والرؤساء والأمناء العامين للجان الأولمبية والاتحادات الدولية، فضلا عن ضيوف الدورة المتوسطية من الوصول إلى الملعب في الوقت المحدد، ولم يتمكنوا، حسب الرسالة، من العثور على المكان إلا بعد عدة ساعات بعد أن تعرضوا لتهديدات خطيرة على سلامتهم أمام البوابات وفوتوا فرصة حضور الحفل.”

كما عبرت اللجنة، في شخص كاتبها العام، عن “امتعاضها من الغياب التام وغير المسبوق للمتطوعين وكذلك عدم القدرة على تلبية الاحتياجات الأساسية لأعضاء اللجنة الدولية لألعاب البحر الابيض المتوسط من حيث المساعدة الطبية وغياب تام للماء.”

وأكد الكاتب العام أن “سوء التنظيم رافق بداية الألعاب المتوسطية، وترك انطباعات سيئة لدى عائلة البحر الأبيض المتوسط ​​على المستوى التنظيمي”، مؤكدا بأن هذا الأمر غير مقبول إطلاقا وأن اللجنة الدولية لا تتحمل أي مسؤولية، ولن تعرض للخطر مشاركة أعضاء اللجنة الأولمبية الوطنية في الدورات القادمة لألعاب البحر الأبيض المتوسط.”

كما شدد المتحدث ذاته، في الرسالة ذاتها، على ضرورة تقديم اعتذار رسمي وفي أسرع وقت ممكن لجميع الذين عانوا من سوء التنظيم، مطالبة بجميع أوجه القصور والضعف منذ بداية الألعاب المتوسطية.

يشار إلى أن الجزائر تحتضن دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط في نسختها الـ19 من 25 يونيو الجاري إلى 6 يوليوز، حيث احتضن الملعب الأولمبي الجديد بمدينة وهران حفل افتتاح الدورة مساء السبت الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليقات الزوار

  • غير معروف
    منذ شهرين

    Fermez vos gueules espèces de merde, c'est de la jalousie

  • من قارة افريقيا
    منذ شهرين

    لو طلبت الجزائر من المغرب خبراء التنظيم لقمنا بمساعدتهم بالطريقة