سياسة

بنكيران: الحكومة لا يمكن أن ترحل بهاشتاغ أو استفتاء و”سيدنا هو لي عندو الحق يصيفطها”

عبر الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بنكيران، عن رفضه للهاشتاغ المنتشر مؤخرا بخصوص المطالبة برحيل رئيس الحكومة عزيز أخنوش، مبرزا أنه يرفض هذا المطلب لأنه يجب يُعطى للحكومة الوقت الكافي من أجل التعبير عن قدراتها.

وأكد عبد الإله بنكيران في كلمة له خلال انعقاد اللقاء الأسبوعي للأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، السبت، أن الشخص الوحيد الذي له حق عزل الحكومة هو الملك محمد السادس، مشددا على أنه لا يمكن رحيل الحكومة بهاشتاغ أو استفتاء، معتبرا أن الهاشتاع هو مجرد تعبير عن الرأي ومن حق أعضاء حزبه أيضا أن ينخرطوا فيه إن أرادوا.

وهاجم بنكيران، من ينتقدون الحكومة الحالية دون أن يقوموا بأي تحرك على أرض الواقع من أجل مواجهتها، معتبرا أن الانتخابات الجزئية بمدينة الحسيمة ومكناس يجب أن تشكل صورة واضحة عن رفض المغاربة لهذه الحكومة وذلك عبر التصويت ضد جميع مكوناتها.

واعتبر بنكيران، أن التصويت الذي ستدلي به ساكنة مدنية الحسيمة ومكناس في الانتخابات الجزئية المقبلة، هو تصويت نيابة عن الشعب المغربي للتعبير صراحة عن رفضه للحكومة الحالية أو العكس.

وأضاف بنكيران أنه إذا كان الذين يُعبرون من خلال الهاتشاغات عن رفضهم للحكومة فإن التصويت بالحسيمة ومكناس يجب أن يعكس هذا المطلب، أما إذا تم التصويت على الأحزاب المشكلة لها في الانتخابات الجزئية فإن ذلك يعني أنهم يوافقون على هذه الحكومة وعلى قراراتها، وحينها لن يكون لهاشتاغ ارحل أي معنى.

وانتقد بنكيران المقاطعون للعملية الانتخابية، قائلا إن أقل ما يمكن أن يوصف به الذين يظلون في منازلهم خلال عملية التصويت، هو أنهم يخذلون وطنهم وشعبهم، معتبرا أن إذا كانت نسبة التصويت في الانتخابات الماضية تتراوح بين 48 و50 بالمائة، فإن الانتخابات الجزئية المقبلة يجب أن يتم التصويت فيها بنسبة لا تقل عن 75 بالمائة، من أجل القول لا لهذه الحكومة ومن أجل التعبير عن رفضهم لها، وفق تعبيره.

وبخصوص الذين يصوتون في الانتخابات مقابل المال، فاعتبرهم رئيس الحكومة الأسبق أنهم خونة للوطن ويبيعون حقهم في الحصول على تعليم وصحة جيدين في المستقبل، متسائلا؛ ماذا يمكن أن تنتظر من شخص منحك المال مقابل التصويت عليه، مضيفا: “أ المواطن المدوخ، هذاك للي عطاك الفلوس هو تاجر، جا باش يعطيك اليوم ولكن باش ياخذ غدا، لأنه جاء باش يستافد وينهب ويفتارس”، مبرزا أنه لا يمكن لمفترس أن ينفع وطنه أبدا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • مواطن
    منذ سنتين

    انت سبب هذه المشاكل انت من قضيت على صندوق المقاصة انت من دهور القدرة الشرائية للمواطنين والآن تريد أن تركب على آراء المواطنين وتفرض عليهم ما يجب أن يقوموا به فكمااسقطكم الشعب فهو قادر على إسقاط هذه الحكومة سير ادخل لسوق راسك واستمتع التقاعد المريح يا منافق

  • الشريف.
    منذ سنتين

    الرسالة ديالك مفهومة مزيان. الجلباب الأزرق يوضح كل شيء.

  • حمدان
    منذ سنتين

    السي بنكران لقد سقطتم من الطابق السابع عشر ...بمعنى لم يعد لكم وجود في الساحة السياسية ...اما الازمة الحالية ورثتها الحكومة الحالية بسبب سوء تدببركم لمدة 10 سنوات.

  • avadou
    منذ سنتين

    من لم يمش في جنازة حزب العدالة و التنمية فقد جانب الصواب. هذا الحزب يجب أن يختفي و يندثر.

  • محمد
    منذ سنتين

    يا بن كيران انتهت صلاحيتك ولم يعد يسمع لك احد ومازلت تدافع عن مصالحك تلخاصة بالدفاع عن الحكومة رغم ان الشعب قاطبة يقف ضد سياسته

  • Marroqi
    منذ سنتين

    السلام، لولا الشعب لما أصبح بن كبران له شهرية 7ملايين.. اليوم أصبح يعاتب الشعب. لولا سذاجة الشعب لا.......

  • منذ سنتين

    على الأحزاب أن تغير امناءها فقد ولىت ازمنتهم ولم يعد لهم مكان في تسيير أمور البلاد