أخبار الساعة، مجتمع

موظفو المعهد الوطني للصحة يكذبون “ادعاءات نقابية”

عبر موظفو المعهد الوطني للصحة بالرباط “عن استغرابهم لما ورد في بيان صادر عن المكتب النقابي بالإدارة المركزية للمنظمة الديمقراطية للصحة، والذي بحسبهم “يتضمن ادعاءات وهمية”.

وقال المكتب النقابي بالإدارة المركزية للمنظمة الديمقراطية للصحة، في بيانه إن “المعهد الوطني للصحة يعيش وضعا مترديا على إثر إقدام الإدارة على ترهيب بعض الموظفين بشتى الأساليب وعدم تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص في تحمل المسؤولية في مناصب رئاسة الأقسام حسب الكفاءة والأحقية ودون محسوبية أو زبونية”.

وشجب الموظفون في عريضة تضم توقيعات أزيد من سبعين موظفة وموظف اطلعت عليها “العمق”، معتبرين أنه ” لا وجود لها على الإطلاق في الحياة اليومية للمعهد الوطني للصحة”.

وأدان الموقعون ما وصفوه “مساسا بسمعة مؤسستهم وكفاءاتها، منبهين الرأي العام إلى أن ما يروج عن المعهد لا أساس له من الصحة وأن الموظفين يضعون مصلحة البلاد والدولة فوق مصالحهم الشخصية ويحسنون التصرف”.

وذكّرت العريضة أن المعهد بكل “مكوناته أظهر قدرات مهنية كبيرة في محاربة الأمراض، كما كان ولا يزال في مقدمة مكافحي كوفيد19، مشيدة بالجهود التي قام ويقوم بها أطر المعهد”.

وسجل مضمون العريضة ” أن الموظفين توصلوا بتعويضاتهم من الوزارة بعد التوقيع، نافيا أن يكون قد تعرض أي موظف أوموظفة لأي تحرش جسدي أو نفسي داخل مقر العمل” عكس ما قالت النقابة.

ودعت الوثيقة الوزارة الوصية إلى ترقية المعهد إلى مديرية بدل مصلحة، اعتبارا للمهام المنوطة به والأدوار التي يضطلع بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.