اقتصاد

الجفاف وغلاء العلف يدفع شركات وتعاونيات الحليب لتقليل الإنتاج.. والحكومة تتخذ هذه الإجراءات

يبدو أن أزمة الحليب انتقلت لتمس الشركات الصناعية الفاعلة في القطاع، وذلك بعد الأزمة التي مست التعاونيات العاملة في مجال الحليب بفعل تداعيات الجفاف وغلاء العلف.

وبفعل الأزمة القائمة تأثرت الشركات الصناعية في قطاع الحليب نظرا لندرة المنتوج، وهو الأمر الذي تم تسجيله في عدد نقط البيع بالمحلات التجارية في العديد من المناطق، بحيث لم تستطع تلبية الطلبات كاملة.

الجفاف وغلاء العلف   

شكلت تداعيات الجفاف ضربة قاسية لقطيع الأبقار الحلوب بالمغرب، بالنظر إلى تضرر كل السلسلة المرتبطة بإنتاج الكلأ، وزاد من هذا الوضع ارتفاع أسعار الأعلاف التي شهدت زيادة كبيرة، حيث ارتفع سعر الكيلوغرام بنحو النصف ليصل إلى 5 دراهم للكيلوغرام، في حين كان هذا السعر لا يتعدى 2.5 دراهم في سنوات سابقة.

وأدت هذه التداعيات إلى أثر كبير على الفاعلين في قطاع إنتاج الحليب خاصة من الأبقار الحلوب، وتسبب هذا الوضع في إغلاق نحو 50 في المائة من مراكز التعاونيات، كما تراجع إنتاج بعض التعاونيات من الحليب إلى  300 لتر في اليوم مقابل  2.5 طن فيما قبل، وفق تصريحات مهنيين.

مسحوق الحليب .. الاستيراد والندرة  

بالرغم من أن الحليب المجفف، أو بوردة الحليب، قد تشكل حلا من الحلول لتغطية النقص الحاصل في إنتاج الحليب المستخلص من الأبقار، نظرا للجفاف وتقلص إنتاج التعاونيات بشكل كبير.

إلا أن استيراد هذه المادة هو الآخر يواجه تحديات متراكمة، منها ندرته وارتفاع  سعره في السوق الدولية فضلا عن ارتفاع تكلفة النقل الدولي وغيرها من التداعيات الناجمة الأزمات المتتالية التي عاشها ويعيشها العالم.

وبالأرقام تضاعفت قيمة واردات المغرب من الحليب ومشتقاته  في الأشهر السبعة من 2022 لتبلغ نحو 891.6 مليون درهم  فيما لم تتجاوز في الفترة نفسها من السنة الماضية 478.7 مليون درهم وفق معطيات مكتب الصرف. ومن حيث الحجم، بلغت 30.4 ألف طن في 2022 مقابل 21.8 ألف طن في 2021.

 إعانات لاستيراد الأبقار الحلوب

وكإجراء لمواجهة النقص الحاصل في القطاع، قررت الحكومة دعم استيراد سلالات الأبقار الحلوب عن طريق إعانات مالية محددة، وذلك بهدف تشجيع تكثيف الإنتاج الحيواني.

وحدد القرار المشترك الصادر عن وزارة الفلاحة ووزارة الاقتصاد ووزارة الداخلية، ونشر بالجريدة الرسمية عدد 7121، الإعانات الممنوحة في 3 آلاف درهم للرأس في حال اقتناء ثلاث عجلات، و5000 درهم للرأس من العجلة الرابعة المستوردة إلى العجلة العاشرة، و2500 درهم للرأس ابتداء من العجلة الحادية عشرة المستورة وما فوق.

وتمنح هذه الإعانات لاقتناء العجلات المستوردة خلال السنتين التاليتين لتاريخ نشر القرار في الجريدة الرسمية، في حدود 20 ألف رأس، بشرط أن تنتمي الأبقار المستوردة إلى سلالات فريزيان هولشتاين، وهولشتاين ذات اللون الأسود والأحمر، والسلالات ذات اللون الأبيض والأحمر، والسلالات الحمراء، والجيرزي والطارونطير والنورماند.

سلسلة الحليب في أرقام

تشير المعطيات المتوفرة بموقع وزارة الفلاحة، إلى سلسلة إنتاج الحليب تلعب دورا مهما سواء على المستوى الاقتصادي أو الاجتماعي أو الغذائي، إذ تساهم في ضمان الأمن الغذائي للبلاد عبر تغطية 96 في المائة من حاجيات المواطنين من الحليب ومشتقاته.

في سنة 2009 وفق المعطيات ذاتها، كانت إنتاجية السلالات الأصيلة حوالي 3500  لتر للبقرة في السنة، لتنتقل في سنة 2019  إلى 4200 لتر للبقرة في السنة،  بنمو قدره  20 في المائة.

وانتقلت إنتاجية السلالات المهجنة من 1250 لتر للبقرة في السنة في 2009 إلى 2300 لتر للبقرة في السنة في 2019، محققة ارتفاعا بنسبة 84 في المائة.

وتضم الضيعات الوطنية حوالي 1.82 مليون رأس تنتج 2.5 مليار لتر من الحليب.

ويبلغ الاستهلاك الفردي للحليب في المغرب ما بين 10  إلى 15 في المائة من إجمالي إنتاج السلسلة.

وتضم سلسلة الحليب بالمغرب حوالي 260 ألف منتج، فيما يضم التحويل الصناعي للحليب 16 من الفاعلين المختلفين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • يوسف
    منذ شهرين

    الله أفرج يارب

  • Hafidi
    منذ شهرين

    نعم هناك تراجع كبير في الانتاج نضرا لعدة عوامل ،ومنها على الخصوص الجفاف وغلاء الاعلاف وان لم تتخدث الدولة والفاعلين على القطاع التدابير اللازمة فالقادم أسوء ونرجو من الله ان يغيتنا برحمته الواسعة

  • Med oghbal
    منذ شهرين

    لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم....ياك عاد كنا كانضحكو على الدزايرية.....واش تعادينا ولا

  • سماح محمد
    منذ شهرين

    الله آ ودي لحليب موجود ، وقت ما مشيت للحانوت كنلقى العرض متوفر من كل نوع . ما عرفتش منين كتجيبو هاد الأخبار ؟!

  • غير معروف
    منذ شهرين

    أين توجد هديه الأزمة غلط كلشي مجود في المغرب بلاد الخيرات